يوم دراسي في قسم الهندسة المعمارية حول الاستدامة ومدى تطبيقها في المخططات التنظيمية في قطاع غزة

 

نظم قسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية يوماً دراسياً حول الاستدامة ومدى تطبيقها في المخططات التنظيمية في قطاع غزة، وقد انعقد اليوم الدراسي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الدكتور فريق القيق –نائب عميد كلية الهندسة، والدكتور محمد الكحلوت –رئيس اللجنة العلمية بقسم الهندسة المعمارية، والمهندسة سهير عمار –نائب رئيس قسم الهندسة المعمارية، وممثلون عن وزارتي التخطيط والحكم المحلي، وجمع من أعضاء هيئة التدريس بقسم الهندسة المعمارية، وطلبة من القسم.

الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي، لفت الدكتور القيق إلى أهمية عقد اليوم الدراسي في غرس مفاهيم الاستدامة في أذهان الطلبة، وأوضح أن محاور اليوم الدراسي تدعم الجانب النظري لمساقي التصميم المعماري والبيئة، والتخطيط العمراني لطلبة قسم الهندسة المعمارية، وبين الدكتور القيق أن مفاهيم الاستدامة تمهد الطريق للمخطط الفلسطيني لمعرفة كيفية مواجهة العقبات التي تواجه التخطيط العمراني، وتحدث الدكتور القيق عن إنجازات قسم الهندسة المعمارية، ونشاط اللجنة العلمية في عقد الأنشطة اللامنهجية المتميزة.

من جانبه، أوضح الدكتور الكحلوت أن المجتمع والبيئة المستديمة تجلب الأمن والسلامة والطمأنينة للأفراد الذين يعيشون في كنفها، واستعرض الدكتور الكحلوت محاور اليوم الدراسي، وهي: استراتيجيات الاستدامة في مشاريع الإسكان، وتجربة وزارة التخطيط في تطبيق الاستدامة في المخططات العمرانية في غزة، وإدارة المخططات التنظيمية في الحكم المحلي لتطبيق مفاهيم الاستدامة، والتخطيط الهيكلي لمدينة غزة وتطبيق مفاهيم الاستدامة فيها.

بدورها، أكدت المهندسة عمار على أهمية الموضوعات التي يطرحها اليوم الدراسي في تعزيز مظاهر ومفاهيم الاستدامة الطبيعية، وبينت أن الاستدامة منهج حياة وبحاجة لإيجاد حلول بشكل مستمر لتطبيقها على أرض الواقع، وأثنت المهندسة عمار على اهتمام وزارتي التخطيط والحكم المحلي عبر مشاركتهم بموضوعات هامة وحيوية في مجال تطبيق الاستدامة في المخططات العمرانية في قطاع غزة، وإدارة المخططات التنظيمية لتطبيق مفاهيم الاستدامة.

جلسات اليوم الدراسي

وبخصوص الجلسات العلمية لليوم الدراسي، فقد انعقد على مدار جلستين علميتين حيث ترأس الجلسة العلمية الأولى المهندسة إحسان الظاظا، وتناول المهندس محمد الفرا –عضو هيئة التدريس بكلية الهندسة- استراتيجيات الاستدامة في مشاريع الإسكان، واستعرض كل من المهندسة سلام أبو القمبر، والمهندس محمد درويش – من وزارة التخطيط- تجربة وزارة التخطيط في تطبيق الاستدامة في المخططات العمرانية في قطاع غزة.

وفيما يتعلق بالجلسة العلمية الثانية فقد ترأسها الدكتور عبد الكريم محسن –عضو هيئة التدريس بكلية الهندسة، وتحدث المهندس صبحي سكيك –مدير دائرة التخطيط في وزارة الحكم المحلي عن إدارة المخططات التنظيمية في الحكم المحلي لتطبيق مفاهيم الاستدامة، وتطرق المهندس محمد حمادة –مدير عام التنظيم والتخطيط العمراني- إلى التخطيط الهيكلي لمدينة غزة وتطبيق مفاهيم الاستدامة فيها.

x