كلية تكنولوجيا المعلومات تنظم يوماً تكنولوجياً مفتوحاً

 


 


نظمت كلية تكنولوجيا المعلومات بالجامعة الإسلامية يوماً تكنولوجياً مفتوحاً، وقد انعقد اليوم المفتوح في قاعة المؤتمرات الكبرى بالجامعة بمشاركة واسعة من طلاب وطالبات الكلية، وبحضور لافت للمهتمين من الجامعات والكليات والمهندسين والمختصين.


وحضر افتتاح اليوم التكنولوجي الأستاذ الدكتور سالم حلس –نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشئون الإدارية، والأستاذ الدكتور نبيل حويحي –عميد كلية تكنولوجيا المعلومات، والأستاذ زكريا الهور –ممثل عام الشباب الفلسطيني 2011، والطالبة تسنيم دحلان –مشرفة اللجنة التحضيرية، والطالب وائل الشرفا –عريف حفل الاحتفال.


بدوره أكد الأستاذ الدكتور حلس أن الشباب هم بناة المستقبل، وأن مقياس نجاح الأمم يعتمد على مدى اهتمامها بالشباب وتقدير طموحاتهم، مبيناً حرص الجامعة على تأهيل طلبتها؛ ليكونوا شباباً فاعلين في المجتمع.


وأشاد الأستاذ الدكتور حويحي بدور الطلبة في تنظيم المؤتمرات الشبابية التي تعبر عن مدى وعيهم وإدراكهم لما يهمهم، وينمي معارفهم، وفي كلمته باسم وزارة الشباب والرياضة ذكر الأستاذ الهور أن الوزارة تعنى ضمن عام 2011م الذي أعلنته عاماً للشباب بدعم الأنشطة الهادفة، ومنها: برنامج صناعة قادة المستقبل في مجالات متنوعة.


وشهد اليوم التكنولوجي المفتوح انعقاد خمس محاضرات، حيث تحدث المهندس مازن السيد عن البرمجيات وفوائدها، ودواعي استخدامها، وأثرها الاقتصادي، وقدم المهندس محمد الخضري مفاهيم متخصصة في إنتاج البرمجيات عززها بنصائح لمطوري البرمجيات، بينما استعرض المهندس محمد الدريملي تقنيات متخصصة في تطوير صفحات الانترنت، وبين لغات البرمجة المستخدمة في تطوير تطبيقات الانترنت، ووقف الطالب عبد الرحمن أبو شنب على تاريخ محركات البحث، وطرق تحسين محتوى صفحات الإنترنت لتمتلك رصيداً أعلى عند محركات البحث، وتوقف الأستاذ محمد أبو القمبز عند أهم المشاكل الاجتماعية التي تواجه طلبة الجامعات خاصة شبكات التواصل الاجتماعي منوهاً إلى الحلول المتعلقة بها.

x