ندوة علمية لقسم الهندسة المدنية حول معدات التشييد

 

نظم قسم الهندسة المدنية بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية ندوة علمية حول معدات التشييد، وقد انعقدت الندوة في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الدكتور نبيل الصوالحي -رئيس قسم الهندسة المدنية, والمهندس عماد حمادة -مدير مكتب وزير الأشغال العامة والإسكان، وأعضاء من هيئة التدريس بقسم الهندسة المدنية، وطلبة من القسم.

من جانبه، أوضح الدكتور الصوالحي أن الندوة العلمية تأتي في إطار سلسلة الأنشطة اللامنهجية التي تعقدها كلية الهندسة بهدف إطلاع الطلبة على الجوانب التطبيقية والمهنية التي تخص القطاع الهندسي، وبين أهمية موضوع معدات التشييد في حياة المهندس المدني باعتبارها أداته الخاصة التي يعمل من خلالها .

بدوره، عرف المهندس حمادة معدات التشييد بأنها أدوات ضخمة تستخدم في بناء الطرق والجسور والأبنية الضخمة، وتحدث عن المعدات من ثلاثة محاور رئيسة، هي: معدات تحريك التربة، ومعدات الرفع، ومعدات صناعة البناء “المضخات”، ولفت المهندس حمادة إلى أن وزارة الأشغال العامة والإسكان هي الجهة المسئولة عن معدات التشييد، مبيناً دورها في إعادة تأهيل مرفأ ميناء الصيادين في قطاع غزة، ومشاريعها المستقبلية في تسوية أراضي مشاريع الإسكان وأعمال تطوير ميناء الصيادين، وأعمال إنشاء ميدان الحرية، وتدعيم وترميم المنازل المتضررة جراء الحرب الأخيرة على قطاع غزة، إلى جانب مشاريع صيانة الطرق، وإزالة الأنقاض.

x