لقاء مفتوح بقسم الهندسة المعمارية يتناول العلاقة بين المهندس المعماري والعمل النقابي

 

قال المهندس كنعان عبيد –نقيب المهندسين بمحافظات غزة، إن فكر الهندسة المعمارية فكر واسع يصاحبه أفق مفتوح، وذكر المهندس عبيد أن فلسفة العمل النقابي تقوم على مصلحة المنتسب، وحماية المهنة، وحماية ضمان التميز، وأكد المهندس عبيد أن النقابة هي الحاضنة الأساسية للمهندس لأنها تمثل المرحلة الثانية بعد المرحلة الدراسية التي تعد بمثابة المرحلة الجينية للمهندس، وأوضح المهندس عبيد أن النقابة تضمن حق التنافس الحر للمهندس في ميادين العمل، ونوه إلى أن النقابة تدعم المعماري في علاقاته مع المجتمع، وتوفر مركز للتعليم الهندسي، وآخراً للتدريب.

وكانت اللجنة العلمية بقسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية نظمت لقاءً مفتوحاً بعنوان: “المهندس المعماري والعمل النقابي”، وحضر اللقاء الذي انعقد في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية الدكتور فريد القيق –نائب عميد كلية الهندسة، والدكتور نادر النمرة –رئيس قسم الهندسة المعمارية، والدكتور محمد الكحلوت –رئيس اللجنة العلمية بقسم الهندسة المعمارية.

ووصف الدكتور القيق اللقاء بأنه غير نمطي، في إشارة منه إلى الموضوع الذي يتضمن تعريف الطالب بالعمل النقابي، وشجع الدكتور القيق على عقد الفعاليات التي تعزز توسيع أفق الطالب ومعارفه.

وذكر الدكتور النمرة أن كلية الهندسة تعد من أهم روافد نقابة المهندسين، حيث تمثل البيت الأول للمهندس بعد التخرج، وذكر أن تنظيم اللقاء يأتي لتعريف الطلبة على واقع العمل النقابي، وما تقدمه النقابة لهم من خدمات.

وأوضح الدكتور الكحلوت أن تنظيم اللقاء المفتوح يأتي ضمن سلسلة اللقاءات التعليمية لقسم الهندسة المعمارية، والهادفة إلى دمج الطلبة في الحقل الهندسي عبر مجموعة من الأنشطة اللامنهجية.

x