وفد من كلية الهندسة بالجامعة يبحث سبل التعاون المشترك مع جامعات بدولة الإمارات العربية المتحدة

 

بحث وفد من كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية سبل التعاون المشترك مع عدد من الجامعات بدولة الإمارات العربية المتحدة، وضم الوفد الأستاذ الدكتور شفيق جندية –عميد كلية الهندسة، والدكتور فريد القيق –نائب عميد كلية الهندسة.

فقد التقى الأستاذ الدكتور جندية والدكتور القيق الأستاذ الدكتور سامي محمود –رئيس جامعة الشارقة، والأستاذ الدكتور حميد مجول النعيمي –نائب رئيس جامعة الشارقة، والدكتور محمد المعالج –عميد كلية الهندسة بجامعة الشارقة.

وأبدى الأستاذ الدكتور محمود تقديره لمستوى خريجي كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية الذين يعمل بعضهم ضمن طاقم هيئة التدريس بجامعة الشارقة.

بدوره، رحب الأستاذ الدكتور النعيمي بتوثيق العلاقة المشتركة مع كلية الهندسة في المجال الأكاديمي، ومن صور ذلك: طرح برامج دراسية مشتركة، وإجراء أبحاث علمية مشتركة، وتبادل زيارات أعضاء هيئة التدريس، وشجع الدكتور المعالج التواصل العلمي والبحثي مع كلية الهندسة، وآليات تطوير العلاقة بين المؤسستين.

وفي سياق متصل، التقى الأستاذ الدكتور جندية والدكتور القيق الدكتور يوسف العساف –عميد كلية الهندسة بالجامعة الأمريكية بالشارقة، واتفق الجانبان على تدعيم التعاون في مجال عقد ورش العمل والندوات عبر تقنيات الاتصال، وأبدى الدكتور العساف استعداد الجامعة الأمريكية بالشارقة استضافة عدد من أعضاء هيئة التدريس بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية لإجراء أبحاث مشتركة، إلى جانب إمكانية تقديم منح دراسية لخريجي الكلية في الدراسات العليا.

وشارك وفد كلية الهندسة في فعاليات الملتقى الخامس للتعليم الهندسي، حيث عرض الدكتور القيق ورقة عمل أعدها الأستاذ الدكتور جندية والدكتور محمد حسين –نائب عميد كلية الهندسة للتطوير والبحث العلمي، والتقى الوفد بعمداء كليات وأعضاء هيئة تدريس بكليات الهندسة بجامعات عربية، واقترح الوفد عقد اجتماع خاص لتدارس وضع نظام اعتماد موحد للبرامج الهندسية على مستوى الوطن العربي، وعلى هامش أعمال الملتقى التقى الوفد الدكتورة ريتا عوض –مدير إدارة الثقافة بالمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم، واتفق الجانبان على توثيق التعاون مع المنظمة في مجال حفظ الموروث الثقافي الفلسطيني، والمشاركة في المؤتمرات لعلمية ذات العلاقة.

x