مركز إيوان يطلق مسابقة تراث بلادي بالتعاون مع وزارتي الثقافة والتربية والتعليم العالي

 

شارك مركز إيوان لعمارة التراث بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية في إطلاق مشروع مسابقة تراث بلادي لطلاب وطالبات الثانوية في مدينة غزة، وذلك بالشراكة مع وزارتي الثقافة و التربية والتعليم العالي.

ويأتي هذا المشروع ضمن مشاريع التوعية التي ينفذها المركز بالتعاون مع المؤسسات ذات العلاقة، والتي تشمل العديد من البرامج والفعاليات التي تستهدف شرائح المجتمع المختلفة لتعريفهم بأهمية التراث الفلسطيني وما يجسده من تاريخ وحضارة ثقافية ممتدة عبر العصور، إضافة إلى استثمار الطاقات الإبداعية لدى الجيل الناشئ.

من جانبه أوضح الدكتور أحمد محيسن -مدير مركز إيوان، أن هذا المشروع يستهدف بشكل مباشر طلاب وطالبات مادة التكنولوجيا للصف العاشر والحادي عشر في المدارس الثانوية في مدينة غزة، حيث تم اختيار ست مدارس للبنات وست مدارس للبنين، وأضاف أن المشروع يستهدف بشكل غير مباشر البيئة المحيطة بالطلبة المشاركين، مثل: عائلاتهم وأصدقائهم.

وأكد الدكتور محيسن على ضرورة تنفيذ مثل هذه المشاريع لزيادة الوعي لدى الجيل الناشئ بأهمية التراث الثقافي، و استثمار طاقات الشباب في خدمة التراث وخدمة المجتمع.

وتتكون المسابقة من مرحلتين أساسيتين، تشمل المرحلة الأولى عقد لقاءات توعية للطلبة المشاركين في المسابقة يتم خلالها تعريفهم بأنواع التراث ومجالاته واستخداماته، وتنظيم جولة ميدانية داخل البلدة القديمة بمدينة غزة للتعرف أكثر على التراث المعماري الفلسطيني وما يحمله من قيم حضارية راقية جداً، أما المرحلة الثانية فتشمل الجزء التنافسي بين الطلبة المشاركين حيث سيقوم كل مشارك ومشاركة بتصميم وإخراج عرض باستخدام وسائط متعددة بمدة لا تزيد عن (10 ) دقائق على يشمل العرض معلومات حول نوع من التراث الفلسطيني مع صور أو مقاطع صوتية أو فيديو حسب الفكرة التصميمية.

وفي نهاية المدة الزمنية للمسابقة التي ستستمر شهرين كاملين خلال الفصل الدراسي الأول سيتم تقييم المشاركات وتوزيع الجوائز على أفضل ثلاثة عروض وذلك في بداية الفصل الدراسي الثاني.

x