خلال زيارته الجامعة الإسلامية: السيد كلارك: في فلسطين شعب يستحق الحياة وأتمنى أن تنتهي معاناة الشعب الفلسطيني

 

قال السيد وليم رمزي كلارك –وزير العدل الأمريكي الأسبق، خلال زيارته الجامعة الإسلامية بغزة: “في فلسطين شعب يستحق الحياة، وأتمنى أن تنتهي معاناة الشعب الفلسطيني، وأن يقيم دولته المستقلة”، ووجه السيد كلارك رسالة من غزة إلى العالم دعا فيها إلى وقف القتال ونبذ العنف، وقدر صمود الشعب الفلسطيني الذي يعاني منذ عام 1948م، واعتبر السيد كلارك الجامعة الإسلامية مؤسسة عريقة تقدم خدمات تعليمية عالية، وأشاد بقدرتها على العمل في ظل ظروف الحصار المفروض على قطاع غزة وما تسببت به الحرب من أضرار لحقت بها، وثمن للجامعة تقديمها خدمات أكاديمية ومجتمعية تخدم المجتمع والأجيال القادمة.

وكان السيد كلارك زار الجامعة الإسلامية حيث كان في استقباله معالي النائب جمال ناجي الخضري –رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية، والدكتور كمالين كامل شعت –رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور محمد موسى شبات –نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية، والأستاذ الدكتور رفعت نعيم رستم –نائب رئيس الجامعة لشؤون العلاقات الخارجية وتكنولوجيا المعلومات.

تعزيز صمود الشعب الفلسطيني

من ناحيته، أكد معالي النائب الخضري أن زيارة السيد كلارك تأتي لتعزيز صمود الشعب الفلسطيني ودعم حقه في الحصول على الحرية، واعتبر معالي النائب الخضري أن التزامن بين زيارة السيد كلارك وقافلة آسيا (1) يدلل على وجود توحد دولي يقول أن هناك هدفاً واحداً يجمع عليه العالم، وهو: كسر الحصار عن غزة وتعزيز حقه في الحصول على الحرية.

علاقات الجامعة الخارجية

بدوره، تحدث الدكتور شعث عن نشأة مؤسسات التعليم العالي في فلسطين، ووقف على مراحل التطور العمراني للجامعة، وأشار الدكتور شعت إلى كليات الجامعة، والتخصصات التي تضمها، وبيّن الدكتور شعث الدرجات العلمية التي تمنحها الجامعة، وذكر أن الجامعة الإسلامية التي تعد مؤسسة عامة من مؤسسات التعليم العالي الفلسطيني تضم (21) ألف طالب وطالبة، منوهاً إلى أن الطاقم الأكاديمي في الجامعة يحمل درجات علمية عليا من جامعات عريقة تعمل في دول كثيرة في العالم، وأطلع الدكتور شعث السيد كلارك على عضوية الجامعة في مؤسسات التعليم العالي الخارجية، إلى جانب علاقاتها مع الجامعات الأجنبية واتفاقيات التعاون التي تربطها بها.


مشاريع الجامعة المستقبلية

من جانبه، استعرض الأستاذ الكتور رستم مشاريع الجامعة الإسلامية المستقبلية، والتي يأتي في صدارتها إقامة المدينة التكنولوجية، ومدينة فلسطين الطبية، ولفت الأستاذ الدكتور رستم إلى أن المدينة التكنولوجية تعنى بتقديم خدمة التعليم العالي وخدمة الاختراع والتطوير والشراكة مع قطاع الأعمال والصناعة، ونوه إلى أن الجامعة ستقيم ضمن مدينة فلسطين الطبية المستشفى الجامعي الذي ستساهم من خلاله الجامعة في تحسين مستوى الخدمات الطبية في قطاع غزة.

القانون الدولي والقضية الفلسطينية

وبخصوص المحاضرة القانونية التي ألقاها السيد كلارك في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بالجامعة، فقد حضرها معالي المستشار محمد فرج الغول –وزير العدل الفلسطيني، والوفد المرافق للسيد كلارك، ومعالي النائب الخضري، والدكتور شعث، وأعضاء من مجلس الجامعة، وقانونيون وحقوقيون وباحثون وأكاديميون، ومستشارون.

ووصف معالي المستشار الغول زيارة السيد كلارك بأنها مهمة وتحمل معاني كبيرة لمناصرة الشعب الفلسطيني وكسر الحصار المفروض على قطاع غزة، وتحدث معالي المستشار الغول عن الجانب القانوني لعمل الوزير كلارك، و جهوده لتدويل قضية الأسرى ودعمها في المحافل الدولية.

وخلال المحاضرة بين السيد كلارك أنه والوفد المرافق له جاء لتقديم عمل يخدم الناس من خلال إنشاء نظام قانوني لحمايتهم، وتحدث عن دفاعه عن القضية الفلسطينية منذ سنوات طويلة، ووقف على جهوده في كسب مؤيدين للقضية الفلسطينية، واعتبر السيد كلارك ما حدث في غزة أنه خروقات للقانون الدولي في العالم، ووصف الاعتداء على الشعب الفلسطيني بأنه مشكلة لها أبعاد ومتاعب كبيرة جداً، وشدد على أن الحرب والجرائم تمثل مشكلة ضخمة وكبيرة، وأكد السيد كلارك على العديد من صور الحياة التي وجدها في قطاع غزة والتي تؤكد حرص الناس على الحرية والعدالة والكرامة.

x