قسم الهندسة البيئية يستضيف ورشة عمل لسلطة جودة البيئة للتوعية بالإشعاعات

 

استضاف قسم الهندسة البيئية بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية ورشة توعية للجمهور تختص بالإشعاعات نفذتها سلطة جودة البيئة، وانعقدت الورشة في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى القدس للقاعات الدراسية.

وتحدث المشاركون في الورشة عن نوعين من الإشعاعات من حيث التأثير، هما: الإشعاعات المؤينة والإشعاعات غير المؤينة، وبينوا أن الإشعاعات المؤينة تكون مثل: أشعة ألفا وبيتا وجاما والأشعة السينية، ومن الإشعاعات غير المؤينة: الضوء المرئي، والأشعة تحت الحمراء، والليزر وموجات الراديو، والموجات الكهرومغناطيسية المستخدمة في الاتصالات اللاسلكية، وبين المشاركون أن الأشعة المؤينة تستخدم في مجالات هامة في الحياة اليومية، أهمها المجال الطبي، وبينوا أنه على الرغم من فوائد الأشعة إلا أن زيادة التعرض لهذه الإشعاعات قد يسبب أضراراً على جسم الإنسان، ولفت المشاركون إلى أن الإشعاعات غير المؤينة وأشاروا إلى أنه استناداً إلى مستويات الطاقة المنخفضة لها وإلى نتائج الأبحاث العلمية لم يثبت حتى الآن وجود أضرار صحية نتيجة تعرض الناس للإشعاعات الصادرة عن محطات الهواتف الخليوية وشبكات الاتصالات اللاسلكية الأخرى.

x