عمادة الدراسات العليا تلتقي طلبة الماجستير الجدد في العام الدراسي2010-2011م

 

التقت عمادة الدراسات العليا بالجامعة الإسلامية طلبة الماجستير الجدد للعام الدراسي2010-2011م، وحضر اللقاء الذي أقيم في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة الأستاذ الدكتور محمد شبات- نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشئون الأكاديمية، والدكتور زياد مقداد- عميد الدراسات العليا، والدكتور عبد الرؤوف المناعمة- عميد القبول والتسجيل، والعاملون في عمادة الدراسات العليا.

ووقف الأستاذ الدكتور شبات على دور الجامعة في تطوير الإنسان الفلسطيني من خلال تقديم خدمة التعليم العالي، والتي تترافق مع الاهتمام بالبحث العلمي، وخدمة المجتمع المحلي، وأكد الأستاذ الدكتور شبات على دور الدراسات العليا في رقي الجامعة الأكاديمي والبحثي والتفاعلي مع احتياجات المجتمع القائمة والتطويرية.

وذكر الدكتور مقداد أن التحاق الطلبة ببرامج الدراسات العليا بالجامعة يلقي عليهم أعباءً جديدة في البحث العلمي المتخصص، وبين أن البحث العلمي يصبح في عمق دائرة الاهتمام لطالبي العلم، ولفت الدكتور مقداد إلى أن طلبة الدراسات العليا انتقلوا من مرحلة التلقي والتعلم إلى مرحلة التعليم بالمشاركة وطرق البحث والحصول على المعلومات، وأرجع ذلك لأن الطالب يصبح جزءاً أساسياً من العملية التعليمية في دراسة الماجستير.

وتناول الدكتور المناعمة النظام الأكاديمي في الجامعة، وبين ما يتعلق منه بطالب الدراسات العليا، وحث الدكتور المناعمة الطلبة على الاطلاع على اللائحة الداخلية للدراسات العليا، ونصح الطلبة بالتواصل المباشر مع عمادة الدراسات العليا ومشرفي الدراسات العليا في الكليات، حرصاً على سير الحياة الأكاديمية للطالب بيسر.

x