تواصل أعمال المؤتمر الدولي الثالث للهندسة وإعمار غزة في الجامعة الإسلامية لليوم الثاني على التوالي

 

تواصلت في الجامعة الإسلامية لليوم الثاني على التوالي أعمال المؤتمر الدولي الثالث للهندسة وإعادة إعمار غزة، والذي تعقده كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية بالتعاون مع نقابة المهندسين في محافظات غزة ونقابة المهندسين الأردنيين، وبدعم من: اتحاد المقاولين الفلسطينيين، ومصلحة مياه بلديات الساحل، وشركة الملتزم للتأمين والاستثمارات، وبمشاركة واسعة من: الوزارات، والبلديات، والمؤسسات الفلسطينية العاملة في مجالي الإنشاء والتعمير، وبالتزامن مع أعمال المؤتمر أمَّ معرض الإبداع الهندسي “بناء وتعمير” الذي تنظمه الكلية بالترافق مع المؤتمر عدد كبير من الزوار.

وقد انعقدت أعمال اليوم الثاني للمؤتمر في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية على مدار ست جلسات، حيث ناقشت الجلسات سياسات ومعايير إعادة إعمار المناطق الحضرية، وترأس الجلسة الأولى الدكتور محمد الكحلوت، بينما ترأس الجلسة الثانية الدكتور عبد الكريم محسن، وترأس الجلسة الثالثة الأستاذ الدكتور محمد مكي، في حين ترأس الجلسة الرابعة الدكتور صلاح الأغا، وترأس الجلسة الرابعة الدكتور علاء الدين الجماصي، بينما ترأس الجلسة السادسة الدكتور نادر النمرة.

معرض الإبداع الهندسي

وبخصوص مؤتمر الإبداع الهندسي “بناء وتعمير” فيهدف المعرض إلى إبراز الأعمال التي أنتجتها الشركات والمؤسسات المحلية في قطاع غزة، والجهود المبذولة لاستمرار إنتاجها، والدور الذي تقوم به هذه المنتجات في تحدي الحصار وإعادة إعمار غزة بأساليب إبداعية نوعية، ويشارك في المعرض شركات ومشاريع تخرج أعدها طلبة في كلية الهندسة.

وكان من بين الشركات المشاركة في المعرض شركة أبناء أحمد القدوة، حيث أبدى ممثل الشركة في المعرض حرصها على المشاركة في المؤتمرات العلمية والملتقيات التعليمية؛ دعماً لمسيرة التعليم في فلسطين، وذكر أن الشركة تقدم عروضاً لأجهزة الجوال، وخدمات الشركة، وتقدم أجهزة حاسوب للطلاب بأسعار مناسبة.

كما تشارك شركة العفيفي لتكنولوجيا المعلومات، حيث تعرض متعلقات بتكنولوجيا المعلومات من صيانة وتصميم، وأبدى ممثل الشركة تقديراً للتنسيق الذي قامت به كلية الهندسة في التحضير للمعرض، إضافة إلى الخدمات المريحة التي توفرها.

وأكد ممثل شركة الحساينة لمعدات الإطفاء إحدى الشركات المشاركة في المعرض أن المشاركة في المعرض جاءت لتثبت أن الشركة رغم الحصار تقدم خدمات السلامة والأمان للمواطنين، وأثنى على الإقبال الواسع على المعرض.

وحول ركن المشاريع المشاركة في المعرض كان مشروع عداد سيارة الأجرة للطلاب: عبد الغني أبو جبل، وإلياس فشحو، ومحمد سمارة، ويستخدم المشروع لحساب تكلفة المواصلات وسيارات الأجرة، حيث يوجد لكل راكب شاشة خاصة به تحسب الوقت والمسافة، وتحدد ما عليه من أجرة مستحقة للسائق.

وشاركت الطالبة دنيا أبو كرش من قسم الهندسة المعمارية بمشروع المدينة البيئية في قطاع غزة، ويقوم المشروع على توفير بيئة سكنية صحية لأكبر عدد من السكان على أقل مساحة ممكنة مع توفير كافة احتياجاتهم، وتقليل التلوث في المدينة عن طريق الاعتماد على موارد الطاقة المتجددة.

x