عمادة القبول والتسجيل تنظم يوماً دراسياً لعمداء ومسئولي القبول والتسجيل في الجامعات والكليات في قطاع غزة

نظمت عمادة القبول والتسجيل بالجامعة الإسلامية يوماً دراسياً لعمداء ومسئولي القبول والتسجيل في الجامعات والكليات في قطاع غزة، وقد انعقد اليوم الدراسي في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الأستاذ الدكتور محمد شبات –نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والدكتور عبد الرؤوف المناعمة –عميد القبول والتسجيل بالجامعة، والدكتور عدنان الهندي –نائب عميد القبول والتسجيل، رئيس اللجنة التحضيرية لليوم الدراسي، وجمع من عمداء ومسئولي القبول والتسجيل في الجامعات والكليات في قطاع غزة، وموظفي وموظفات عمادة القبول والتسجيل بالجامعة.

الجلسة الافتتاحية

وفي كلمته أمام الجلسة الافتتاحية لليوم الدراسي، لفت الأستاذ الدكتور شبات إلى أهمية عقد اليوم الدراسي في الارتقاء بآليات العمل لعمادات القبول والتسجيل في قطاع غزة من خلال التعاون البناء والتنسيق المشترك فيما يخص تطوير برامج العمل، وأوضح الأستاذ الدكتور شبات أن العقل الجماعي والتفكير المشترك أقدر على التطوير من العقل الفردي، مبيناً أن عمادة القبول والتسجيل في أي جامعة تمثل الوجه المشرق لها، والواجهة الرئيسة في إعطاء صورة حسنة عن الجامعة وسير التسجيل فيها، وأكد الأستاذ الدكتور على أن الالتحاق بركب التطورات التكنولوجية والتقنية للبرامج المحوسبة يساهم في خدمة الطلبة ويوفر الوقت والجهد على العاملين والطلبة.

أنظمة موحدة

من ناحيته، أشار الدكتور المناعمة إلى أهداف اليوم الدراسي، وهي: تعزيز سبل التعاون بين الجامعات والكليات في قطاع غزة، وطرح وجهات النظر المختلفة وتبادل الخبرات، ومحاولة الوصول إلى أنظمة موحدة في العمليات المشتركة، والتعاون المشترك في سبيل الحد من تزويد الوثائق والشهادات ومنع الاختراق للأنظمة، وأوضح الدكتور المناعمة حاجة عمداء ومسئولي القبول والتسجيل في الجامعات الفلسطينية في ظل الثورة التكنولوجية والمعلوماتية إلى تظافر الجهود والتعاون والتنسيق المشترك لتقديم أفضل الخدمات.

وتحدث الدكتور المناعمة عن إنجازات عمادة القبول والتسجيل في الاستغناء عن المعاملات الورقية واستبداله بالمعاملات الإلكترونية، وهندسة العمليات الإدارية المحوسبة.

دعم وتوطيد العلاقات

من جانبه، بين الدكتور الهندي أن فكرة اليوم الدراسي جاءت من منطلق اهتمام الجامعة بتطوير وتعزيز العلاقات بين الجامعات والكليات والمعاهد؛ لدعم وتوطيد هذه العلاقات بما يخدم المسيرة التعليمية في فلسطين، إلى جانب تهيئة الأجواء للطلبة ليتمكنوا من الدراسة في بيئة جامعية مريحة توفر الوقت والجهد، وتحفز الطلبة على المثابرة في التحصيل العلمي، ولخص الدكتور الهندي محاور اليوم الدراسي، في: معاملات القبول والتسجيل الإلكترونية وسبل الحماية من الاختراق والتزوير، والمعادلات الأكاديمية وسبل توحيد الأنظمة، وعمل نظام موحد لدراسة المساقات غير المطروحة.

الجلسة الأولى

وبخصوص الجلسات العلمية لليوم الدراسي، فقد انعقد اليوم الدراسي على مدار جلستين علميتين، حيث ترأس الجلسة العلمية الأولى الدكتور عدنان الهندي –نائب عميد القبول والتسجيل، ولفت الدكتور عبد الرؤوف المناعمة –عميد القبول والتسجيل في الجامعة- إلى أهمية التقارير الإلكترونية لعمادة القبول والتسجيل باعتبارها الوسيلة الأساسية لتبادل المعلومات داخل المؤسسة الواحدة وبين المؤسسات المختلفة، وعرف الدكتور المناعمة التقرير على أنه وسيلة من وسائل الاتصال الفعال في منشآت الأعمال بين المستويات الإدارية المختلفة، وبين وحدات النشاط كلُ في مجال اختصاصه، وأوضح الدكتور المناعمة استخدامات التقارير، ومنها: المتابعة، تدارك الأخطاء، وتوثيق مراحل عملية أو برنامج، والاتصال وتبادل المعلومات بين فريق العمل، وقدم الأستاذ أحمد المبحوح –مساعد مدير القبول والتسجيل في جامعة الأقصى- تصور مقترح لربط عمادات القبول والتسجيل بالجامعات والكليات الفلسطينية بقاعدة بيانات إلكترونية، وبين الأستاذ المبحوح أن هذا التصور يتضمن العديد من النقاط أهمها: التأكد من بيانات الطلاب عند تحويلهم من جامعة إلى أخرى، وإنشاء قاعدة محلية على مستوى مكاتب القبول والتسجيل بالجامعات والمعاهد، وحصر توصيف مساقات المواد الدراسية، وحصر الخطط الدراسية للأقسام على مستوى الكليات في الجامعات والمعاهد الفلسطينية، واستعرض الدكتور بسام السقا –مساعد نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية- دراسة مقارنة مع الجامعات الفلسطينية للنظام الأكاديمي في الجامعة الإسلامية.

الجلسة الثانية

وفيما يتعلق بالجلسة العلمية الثانية، فقد ترأسها الدكتور أحمد المبحوح –عضو هيئة التدريس بكلية العلوم، وتناول الأستاذ سمير حلس –رئيس قسم القبول والتسجيل في كلية فلسطين التقنية بدير البلح- نظاماً مقترحاً لتوحيد دراسة المساقات في مؤسسات التعليم العالي في قطاع غزة، وأوضح الأستاذ حلس أن فكرة النظام المقترح ترتكز على: تطبيق محلي يستخدم من قبل عمداء ومدراء وموظفي القبول والتسجيل، وتطبيق ويب يستخدمه الطالب لمعاينة المواد المتاحة، وإنشاء إطار اتصال قياسي لتبادل المعلومات بين المؤسسات الأكاديمية، ونقل الأستاذ خالد شويدح –مدير عمادة القبول والتسجيل بالجامعة الإسلامية تجربة عمادة القبول والتسجيل في الجامعة في تسهيل إجراءات تخريج الطلبة، وتحدث الأستاذ شويدح عن الإجراءات المحوسبة في تتبع حالة الطالب وتنفيذ تخريجه بشكل كامل، وتطرق المهندس أحمد الفرا –رئيس قسم القبول والتسجيل بكلية العلوم والتكنولوجيا بخانيونس- إلى معاملات القبول والتسجيل الإلكترونية وسبل الحماية من الاختراق والتزوير، ولفت المهندس الفرا إلى المسئولية الملقاة على عاتق عمادات القبول والتسجيل في تأمين وحفظ المعلومات، ومنها: تحديد ثوابت النظام بدقة متناهية، وتحديد صلاحيات الدخول إلى النظام بدقة وعناية شديدة، وتحدث الأستاذ أكرم رضوان –رئيس قسم القبول والتسجيل بالكلية الجامعية للعلوم التطبيقية- عن معيقات استخدام طلبة الكلية الجامعية لمعاملات التسجيل الإلكترونية، وأوصى الأستاذ رضوان بالعمل على إتاحة خدمة الوصول للبوابة الإلكترونية من خلال توفير أجهزة ومختبرات حاسوب على مدار اليوم وخاصة في بداية التسجيل للفصول الدراسية.

x