اختيار الأستاذ الدكتور شبات ضمن قائمة الخبراء في مشروع المفوضية الأوروبية لدعم الجامعة اليورو متوسطية وعضوية اللجنة الدولية لمؤتمر دولي في كندا

 

ثم مؤخراً اختيار الأستاذ الدكتور محمد موسى شبات- نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشئون الأكاديمية، أستاذ الفيزياء بكلية العلوم بالجامعة، للانضمام إلي قائمة الخبراء لدعم الجامعة اليورو متوسطية EMUNI ومقرها مدينة بورتوروز في جمهورية سلوفيتا .

وقد جاء ذلك من خلال مشروع المفوضية الأوروبية ( ENPI) لتزويد جامعة EMUNI بالخبراء؛ للمساعدة في تطوير برامجها ومشاريعها، ويهدف المشروع إلى: تعزيز التطوير الأكاديمي والعلمي والتعاون التقني في الاتحاد المتوسطي استكمالاً لأهداف عملية كاتانيا والمؤتمر اليورو متوسطي الأول الذي عقد في القاهرة في يونيو 2007 م حول التعليم العالي والبحث العلمي، إلى جانب المساهمة في تقوية وتدعيم تفعيل قرارات مؤتمر باريس والذي تم فيه اعتماد جامعة EMUNI كأحد المشاريع الإقليمية الست الرئيسة في الاتحاد المتوسطي.

ويشتمل المشروع على ثلاث أنشطة أساسية، هي: تطوير ست برامج دراسية بالتعاون بين جامعة EMUNI وجامعات الاتحاد المتوسطي، وتطوير سياسات جامعة EMUNI الأساسية وبالذات في مواضيع: الجودة، والتعليم الرقمي ، وبرامج الماجستير والدكتوراه، وتنظيم المؤتمرات الدولية، ونشر إنجازات مشاريع جامعة EMUNI.

من ناحية أخرى تم اختيار الأستاذ الدكتور شبات لعضوية اللجنة الدولية للمؤتمر الدولي للمعلومات الضوئية الذي سيعقد في مدينة أوتاوا الكندية في آيار/ مايو القادم.

يشار إلى أن الأستاذ الدكتور شبات حصل على عدة جوائز علمية، منها: جائزة جاليليو الدولية للبصريات عام 2006م، جائزة عبد الحميد شومان للعلماء العرب الشبان عام 1996م، وجائزة الجامعة الإسلامية للبحث العلمي عام 2005م، إلى جانب حصوله على عدة منح، منها: منحة الداد، ومنحة إلكسندر من همبولت التي أنجز في ظلها معظم العمل المتعلق بالفيزياء، كما حصل على ثقة الهيئة الدولية للبصريات التي تعتبر إحدى مؤسسات الاتحاد الدولي للفيزياء البحتة والتطبيقية، ليصبح أول عالم عربي ينضم إلى أعضاء لجنة تحكيم جائزة جاليليو الدولية للبصريات،

وقضى الأستاذ الدكتور شبات إجازات تفرغ علمي كان آخرها إجازة التفرغ العلمي في معهد ماكس بلانك في درسون بألمانيا، سبقتها رحلات علمية خارجية أثمرت علاقات واسعة في بريطانيا، وألمانيا، ومصر الذي يتعاون بشكل كبير مع جامعاتها في الإشراف على رسائل الدكتوراه والماجستير ومناقشتها، وقد أنجز الأستاذ الدكتور شبات معظم إنتاجه العلمي في جامعة إسن ديسبورغ الألمانية.

ويسجل للأستاذ الدكتور شبات مساهمته في إثراء المسيرة الأكاديمية لكلية العلوم بالجامعة الإسلامية وتطوير طاقاتها وتقنياتها، فضلاً عن باعه الطويل في تطوير قسم الفيزياء، ونسج علاقات القسم الدولية، وقدرته على تسيير الأمور الإدارية، حيث عمل نائباً لرئيس الجامعة للشئون الإدارية ويعمل حالياً نائباً لرئيس الجامعة للشئون الأكاديمية.

x