عرض إنجازات مشروع تطوير الجوانب العملية بكليات التربية في الجامعات الفلسطينية

 

تم في كلية التربية بالجامعة الإسلامية عرض إنجازات مشروع تطوير الجوانب العملية بكليات التربية في الجامعات الفلسطينية الممول من البنك الدولي والاتحاد الأوروبي، وحضر الورشة الدكتورة سناء أبو دقة –مساعد نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشؤون الأكاديمية، رئيس وحدة الجودة، والأستاذ الدكتور عليان الحولي –عميد كلية التربية، والدكتورة فتحية اللولو –مديرة المشروع، وعدد من المهتمين، والمستفيدين من المشروع.

ووصفت الدكتورة أبو دقة المشروع بأنه من أهم برامج تطوير كليات التربية في الجامعات الفلسطينية؛ نظراً لأنه من أكبر المشاريع التي تشهد التعاون والشراكة بين الجامعات الفلسطينية، وأشارت الدكتورة أبو دقة إلى أن البرنامج قدم عدة مشاريع تدعم كليات التربية، منها: افتتاح مختبرات حاسوب، وتزويد المكتبات بالعديد من الكتب والمراجع.

واعتبر الأستاذ الدكتور الحولي المشروع نوعياً، وتحدث عن اللقاءات التي عقدها المشروع على مدار عام والتي زادت عن (20) لقاء للمشرفين والطلبة، وأوضح الأستاذ الدكتور الحولي أنه خلال شهر سينتهي المشروع، وسيتم التعاون والتنسيق بين كليات التربية في الجامعات الثلاث من أجل إنجاح لقاءات ومشاريع أخرى مستقبلية تسعى لتطوير المستوى التعليمي.

واستعرضت الدكتورة اللولو عدة إنجازات للبرنامج، منها: تزويد الجامعات بمختبرات تعليم مصغر، ومختبرات حاسوب، وكتب ومراجع، وتصميم مواقع ومكتبات إلكترونية.

x