وفد طبي أردني ضمن قافلة شريان الحياة الثالثة يزور كلية الطب

زار الجامعة الإسلامية بغزة وقد طبي أردني ضمن قافلة شريان الحياة الثالثة، وضم الوفد

الدكتور جهاد العجلوني –استشاري جراحة العظام، والدكتور عمار داوود –ممثل اللجنة الأردنية لدعم القطاع الصحي في غزة، وكان في استقبال الوفد الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، والدكتور مفيد المخللاتي –عميد كلية الطب.

وقدر الدكتور شعث للوفد الزائر تعاطفه الكبير وحرصه على مساندة الشعب الفلسطيني في القطاع الصحي، ولفت الدكتور شعث إلى الجهود التي تبذلها الجامعة للحفاظ على استمرار تطورها في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي يمر بها الشعب الفلسطيني والتي ألقت بظلالها على المسيرة التعليمية، وتحدث الدكتور شعث عن علاقات التواصل التي تربط الجامعة بالمحيط الخارجي والتي تصب في تطوير وتنمية القطاع التعليمي في قطاع غزة.

بدوره، بين الدكتور المخللاتي أن كلية الطب بالجامعة تطمح إلى تحقيق مكانة رفيعة على المستويين المحلي والعالمي في حقول التدريب والتعليم الطبي، والأبحاث الطبية، وتقديم الخدمات الطبية مع التركيز على تلبية احتياجات المجتمع الفلسطيني، وأوضح الدكتور شعث للوفد الطبي أن تدريس الطب في الكلية ينقسم إلى مرحلتين، المرحلة الأولى تختص بتدريس علوم الطب الأساسية ومدتها ثلاث سنوات، والمرحلة الثانية هي مرحلة تدريس علوم الطب السريرية ومدتها ثلاث سنوات، ولفت الدكتور المخللاتي إلى خطة الجامعة في إنشاء المستشفى الجامعي المختص بتقديم الخدمات الطبية المتميزة والمتخصصة.

من جانبه، لخص الدكتور داوود أهداف اللجنة الأردنية لدعم القطاع الصحي في غزة، في: دعم القطاع الصحي في غزة بكوادره الطبية والتمريضية والإدارية، وتقديم الإغاثة العاجلة بإرسال التخصصات الطبية والتمريضية الضرورية التي تقوم بالعناية الطبية والتدريب والتأهيل للكوادر المحلية، إلى جانب المساعدة على تحسين وتطوير الأداء الطبي والتمريضي والتقني بالتدريب والتأهيل داخل القطاع وخارجه، وإنشاء قاعدة معلومات عن الوضع الصحي في غزة تُمكن اللجنة من حسن التخطيط والتنفيذ.

x