الجامعة تشارك بورشة عمل حول متابعة نتائج تقييم برامج تكنولوجيا المعلومات في الجامعات الفلسطينية

 

شاركت الجامعة الإسلامية في ورشة العمل التي نظمتها هيئة الاعتماد والجودة والنوعية في مؤسسات التعليم العالي تحت عنوان: “متابعة تقييم برامج تكنولوجيا المعلومات في الجامعات الفلسطينية”، وشارك الأستاذ الدكتور محمد شبات –نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، ومساعدو نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والأستاذ الدكتور نبيل الحويحي –عميد كلية تكنولوجيا المعلومات، وأعضاء هيئة التدريس بكلية تكنولوجيا المعلومات، في الورشة عبر الدائرة التلفزيونية المغلقة “الفيديو كونفرنس”، وقد عقدت الورشة في مقر وزارة التربية والتعليم في مدينة جنين بحضور الدكتور محمد السبوع –رئيس الهيئة الوطنية للاعتماد والجودة والنوعية في مؤسسات التعليم العالي، وعدد من رؤساء الجامعات، والعمداء، والأكاديميين، والشخصيات الاعتبارية.

بدوره لفت الأستاذ الدكتور شبات إلى اهتمام الجامعة وتركيزها على الارتقاء بالمستوى الأكاديمي والبحث العلمي وخدمة المجتمع، وأكد الأستاذ الدكتور شبات على دور الجامعة في إكساب الطلبة والأكاديميين المهارات والخبرات المطلوبة بما يتماشى مع متطلبات سوق العمل المتغيرة، وقدم الأستاذ الدكتور شبات نبذة تعريفية عن كلية تكنولوجيا المعلومات بالجامعة، والخدمات التي تقدمها للمجتمع الفلسطيني، وطالب الأستاذ الدكتور شبات بفتح علاقات وثيقة بين الوزارات والجامعات والقطاع الخاص بما يساهم في خدمة خريجي الجامعات، وقدر الأستاذ الدكتور شبات للهيئة الوطنية للاعتماد والجودة والنوعية منهجيتها وشفافيتها العالية في العمل.

من جانبه، أوضح الدكتور السبوع أن المرحلة الثالثة من عملية التقييم ركزت على قطاع تكنولوجيا المعلومات، وبين الدكتور السبوع أن التسميات التي تصف ثورة المعلومات تعددت وكثرت، وأن التطور الذي يطرأ عليها متسارع بصورة عالية، ولفت إلى تجربة الجامعات العربية في مجال ثورة المعلومات الذي أدركته مبكراً وبدأت في التدارس حول نتائجه وآثاره، ودعا الدكتور السبوع إلى إنشاء شبكة موحدة أو تعاون بحثي مشترك في الجامعات الفلسطينية.

x