كلية الهندسة تحتفل بحصولها على جائزة البنك الإسلامي للتنمية للعلوم والتكنولوجيا من الفئة الثالثة

 

احتفلت كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية بحصولها على جائزة البنك الإسلامي للتنمية للعلوم والتكنولوجيا من الفئة الثالثة، وحضر الاحتفال النائب جمال ناجي الخضري –رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية، والدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، ونواب رئيس الجامعة، وأعضاء من مجلس الجامعة، ولفيف من المسئولين والشخصيات الاعتبارية الصديقة لكلية الهندسة، وأعضاء هيئة التدريس.

وذكر النائب الخضري أن حصول كلية الهندسة على الجائزة يؤكد أن الاستثمار الحقيقي يكون في الإنسان، وأن الكلية قدمت نموذجاً للمثابرة الجادة، وأثبت للعالم كيف يمكن للإنسان الفلسطيني أن يبدع من تحت الركام وفي زحام صعاب الحياة، وشكر النائب الخضري معالي الدكتور أحمد محمد علي –رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية على تشجيع العلوم والتكنولوجيا، وقدر للبنك اهتمامه بالجهود العلمية والبحثية لتحقيق النبوغ والتميز، من أجل تحقيق التنمية المستدامة.

وأعرب الدكتور شعث عن سعادته بتحقيق الجامعة الإسلامية إنجازات نوعية عبر مسيرة (32) عاماً في حقل التعليم العالي، وشدد على أن حصول كلية الهندسة على الجائزة يدلل على البنية الأكاديمية والبحثية القوية للكلية، والتي انعكست آثارها على المجتمع المحلي، ولفت الدكتور شعث إلى قيمة ذلك في تحقيق مقومات التنمية المستدامة في المجتمع.

بدوره، قدر الأستاذ الدكتور جندية الجهد الذي قام به مجلس كلية الهندسة السابق برئاسة الأستاذ الدكتور عدنان إنشاصي في بدء التحضير للتقدم للجائزة، وأوصل التقدير إلى المجالس التي تعاقبت على كلية الهندسة على مدار (18) عاماً، واستعرض الكفاءات البشرية التي تضمها الكلية، ونوه إلى الإنتاج العلمي الذي تقدمت به الكلية للحصول على الجائزة، فضلاً عن الأوجه التي ستتجه الكلية إلى إدخال التطويرات والتحسينات عليها بعد حصولها على الجائزة.

x