كلية الهندسة بالتعاون مع نقابة المهندسين تنظمان ندوة علمية حول برج دبي

 

نظمت كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية بالتعاون مع نقابة المهندسين ندوة علمية بعنوان : “برج دبي”، وقد حضر الندوة التي عقدت في نقابة المهندسين بمدينة غزة الأستاذ الدكتور شفيق جندية- عميد كلية الهندسة، والدكتور فريد القيق- نائب عميد كلية الهندسة، أستاذ التخطيط العمراني المشارك بقسم الهندسة المعمارية، والأستاذ الدكتور محمد زيارة- عضو هيئة التدريس بقسم الهندسة المدنية بكلية الهندسة، والدكتور محمد عرفة – عضو هيئة التدريس بقسم الهندسة المدنية، وجمع من المهندسين من كافة التخصصات الهندسية، وخبراء مختصون في مجال الإنشاءات والعمارة.

من جانبه، أوضح الأستاذ الدكتور جندية أن العلاقة التي تربط كلية الهندسة بنقابة المهندسين في الفعاليات والأنشطة المختلفة تعبر عن الدور التكاملي لهذه المؤسسات في خدمة العمل الهندسي في القطاع، وتساهم في تطوير البنية العمرانية للمجتمع الفلسطيني.

بدوره، استعرض الأستاذ الدكتور زيارة بالنقد والتحليل مشروع برج دبي، والأنظمة المستخدمة في مشروع البرج، والأساليب الحديثة التي تم إتباعها في تصميمه، وتحدث الأستاذ الدكتور زيارة عن بدايات العمل في مشروع إنشاء البرج، والتكلفة الإجمالية لعملية البناء، و طول البرج ، وعدد الطوابق التي يتألف منها البرج، ولفت الأستاذ الدكتور زيارة إلى مميزات البرج ، ومنها: أنه يضم أعلى شرفة مشاهدة مفتوحة للجمهور، وأعلى مسجد، وأعلى مطعم، وأعلى حوض سباحة.

وتحدث الدكتور القيق عن التصاميم المعمارية للبرج ، والأسس التصميمية التي ارتكزت إليها الأفكار المعمارية للبرج والمتعلقة بالشكل العمراني للبرج وحل الواجهات الخارجية ومعالجة الفراغات الداخلية، وأعرب الدكتور القيق عن أمله في أن تشهد بقية المدن العربية تطوراً عمرانياً كالذي تشهده الإمارات العربية المتحدة.

من ناحيته، أوضح الدكتور عرفة أن الارتفاع الذي وصلت إليه عملية ضخ الاسمنت قد بلغ (605) أمتار، وأن المسافة التي يقطعها مصعد الخدمة الرئيسي في البرج بلغت (504) أمتار، وأن عدد الألواح الزجاجية المستخدمة في تنفيذ الواجهة الخارجية للبرج والمبنيين الملحقين به قد بلغت (28261) لوحاً، وتطرق الدكتور عرفة إلى مراحل تشييد البناء, والعقبات التي واجهت المصممين، والتحديات التي واجهت مرحلة التنفيذ.

x