محاضرة لقسم الجغرافيا حول الاقتصاد الزراعي

نظم قسم الجغرافيا بكلية الآداب بالجامعة الإسلامية محاضرة حول الاقتصاد الزراعي ، وقد حضر المحاضرة التي عقدت في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى القدس للقاعات الدراسية كل من: الدكتور كامل أبو ضاهر –رئيس قسم الجغرافيا، والمهندس نزار الوحيدي –من وزارة الزراعة، والدكتور أحمد الجدبة –من وزارة الاقتصاد الوطني، وأعضاء هيئة التدريس بقسم الجغرافيا، وطلاب وطالبات من قسم الجغرافيا.

من جانبه، أوضح الدكتور أبو ظاهر أن التنمية الزراعية تعني أن نأكل مما نزرع وأن نستغل كل شبر من قطاع غزة لإبقاء الأرض حية بزراعتها، وبين الدكتور أبو ظاهر أن المحاصيل في قطاع غزة منها ما يمتاز بوجود فائض كالخيار والطماطم، ومنها ما يمتاز بوجود عجز كالبصل والجزر وهو ما يوجب على أصحاب الاختصاص معرفة تلك المحاصيل وما تشكله من فائض أو عجز قبل التوجه إلى الاكتفاء الذاتي.

بدوره، بين المهندس الوحيدي أن فكرة الاقتصاد المكافح فكرة حداثية تربط بين العشرات من المتغيرات والعناصر الإنتاجية، منها: محاصيل تخرن طويلاً، ومحاصيل متعددة الاستخدامات، وأوضح المهندس الوحيدي أن الإنتاج الزراعي المكافح يهدف إلى تحقيق الأهداف الكبرى التي يضعها المختصون ضمن أولوياتهم مثل الخطة السنوية، وتحدث المهندس الوحيدي عن أهداف الاقتصاد الزراعي المكافح الإستراتيجية، ومنها: تطوير إدارة الري وترشيد استهلاك المياه، وتحقيق التنمية المستدامة، وتعزيز تحفيز المزارعين على الاستمرار في زراعة الأرض، إلى جانب السعي إلى خفض تكلفة الإنتاج وتعظيم الأرباح.

من ناحيته، أوضح المهندس الجدبة أنه في العام 1948م فقد الاقتصاد الفلسطيني قاعدة الإنتاج وتعرض لأوضاع أفقدته القدرة على النمو والتطور، وطالب المهندس الجدبة وزارتي الاقتصاد والزراعة باتخاذ الخطوات الجادة لتفعيل السياسة اللازمة لخلق اقتصاد وطني قادر على الاستمرار.

x