البدء بتنفيذ مشروع تطوير المباني الأثرية بالبلدة القديمة بمدينة غزه

 

بدأ مركز عمارة التراث بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية بتنفيذ مشروع تطوير المباني الأثرية بمدينة غزة بالتعاون مع الصليب الأحمر الدولي، وذكر المهندس حسام الدين داوود- مدير مركز عمارة التراث- أن المشروع ينقسم إلى مرحلتين، وأوضح أن المرحلة الأولى تتضمن توفير بيئة صحية في المناطق السكنية من خلال تنظيف المباني الأثرية القديمة من النفايات، وإزالة الأشجار والنباتات والحشرات والحيوانات الضارة التي قد تؤدي إلى تلف المبنى، وتابع المهندس داوود أن المرحلة الثانية تشمل صيانة بعض أجزاء المباني الأثرية؛ لحمايتها من تفاقم الأضرار، وتوفير بيئة سكنية مناسبة لقاطنيها، حيث أن جزءاً كبيراً من المباني الأثرية في البلدة القديمة بمدينة غزه مأهول بالسكان رغم تدهور الحالة السكنية لبعضها، وبين المهندس داوود أنه سيجري تشغيل (200)فرداً من المهندسين والفنيين والعمال، لافتاً إلى أن المركز سيقوم بتدريب المهندسين لتأهيلهم للقيام بهذا المشروع.

يشار إلى أنه من المقرر أن يبدأ العمل الميداني في المشروع بحلول الأسبوع الثاني من شهر رمضان.

x