مختبر الأبحاث و المشاريع و قسم الهندسة الكهربائية يعقدان ورشة عمل حول كهرباء السيارات الحديثة

 

نظم مختبر الأبحاث والمشاريع بالتعاون مع قسم الهندسة الكهربائية بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية ورشة عمل حول كهرباء السيارات الحديثة, وقد حضر الورشة الأستاذ الدكتور شفيق جندية –عميد كلية الهندسة، والدكتور محمد حسين- نائب عميد كلية الهندسة للتطوير والبحث العلمي، والأستاذ الدكتور محمد عبد العاطي – رئيس قسم هندسة الكهرباء, والمهندس حسام زمو -مسئول وحدة التشخيص التقني بجمعية الشبان المسيحية-القدس , ولفيف من أعضاء الهيئة التدريسية في قسمي الكهرباء والحاسوب.

وبين الدكتور حسين دور مختبر الأبحاث والمشاريع في خدمة الطلبة، وأشار إلى بعض إنجازات ومشاريع المختبر، وأوصى الطلاب بالمشاركة النوعية في أنشطة.

وأشار الأستاذ الدكتور جندية إلى أن قسم الهندسة الكهربائية يعد من أهم الأقسام في كلية الهندسة، واستعرض الأستاذ الدكتور جندية الإنجازات التي حققتها كلية الهندسة مؤخراً، ومنها افتتاح مختبر الحاسوب بقسم الهندسة المعمارية، وتناول العلاقات المجتمعية التي تربط كلية الهندسة بالمؤسسات الأخرى.

وألقى المهندس زمو محاضرة عن كهرباء السيارات الحديثة، وتحدث عن نظام حقن الوقود الالكتروني كأحد المنظومات الكهربائية التي جعلت استخدام السيارات الحديثة أسهل وأكثر راحة، حيث يتم من خلال هذا النظام التحكم في كمية دخول الوقود إلى المحرك وذلك عن طريق التحكم في مدة فتح بخاخات الوقود، وتناول المهندس زمو كيفية التحكم في هذا النظام وباقي الأنظمة الكهربائية عن طريق وحدة التحكم الالكتروني (الكمبيوتر), وقدم شرحاً تفصيلياً عن وحدة التحكم وعن أجزاء السيارة المتصلة بهذه الوحدة والتي يتم التحكم بها، وعرض بعض مجسات القياس، مثل: حساس قياس حرارة التبريد. وأشار المهندس زمو إلى أحد برامج المعلومات في السيارات الحديثة وهو برنامج (autodata) والذي يتم من خلاله استعراض كافة البيانات المتعلقة بالسيارة.

معرض اكسبوتك 2009

إلى ذلك، شارك مختبر الأبحاث والمشاريع بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية في معرض اكسبوتك للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات 2009 م ، والذي نظمه اتحاد شركات أنظمة المعلومات الفلسطينية- بيتا، ومركز التجارة الفلسطيني- بال تريد، حيث شارك المختبر بخمسة مشاريع تخرج لطلبة المستوى الخامس من قسمي هندسة الكهرباء و الحاسوب.

فقد عرضت المهندستان شيرين اسبيته ومنى صبيح مشروع “راسم الخرائط الالكتروني باستخدام تقنية نظام تحديد المواقع العالمي”، وشاركت المهندسات سمر الصادق وغدير الشاويش وريهام كحيل بمشروع “تطبيق تقنية الإشراف المحوسب لمحطة بئر مياه عن طريق بناء نظام اسكادا”، في حين شارك المهندسات هلا العجلة ورضا أبو سيدو وفداء مسلم في المعرض بمشروع “آلة التحكم الرقمي باستخدام الحاسب الآلي”، وعرضت المهندستان ميساء الرنتيسي وإيناس الشاعر مشروع “الروبوت مكافح الحرائق”، في الوقت الذي شارك فيه المهندس كرم أبو عودة بمشروع “لوحة مفاتيح كمبيوتر تعمل عن طريق اللمس”.

x