بدء العام الدراسي الجديد 2009-2010 في الجامعة الإسلامية

 

بدأت صباح اليوم السبت السادس والعشرين من أيلول/ سبتمبر الجاري في الجامعة الإسلامية الدراسة للفصل الدراسي الأول من العام الدراسي 2009-2010م، فقد توجه إلى مقاعد الدراسة في مقر الجامعة الرئيس بمدينة غزة وفرع الجامعة في مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة نحو (20) ألف طالب وطالبة.

ويتوزع طلبة الجامعة على عشرة كليات تمنح درجة البكالوريوس في أكثر من خمسين برنامجاً أكاديمياً، إلى جانب نحو أربعين برنامجاً تمنح فيها الجامعة درجة الماجستير.

وقد وجه الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية- بياناً لطلبة الجامعة بمناسبة بدء العام الدراسي الجديد تحدث فيه عن حرص الجامعة على توفير البيئة التعليمية الملائمة، وتوفيرها الطاقم الأكاديمي المتميز، والمختبرات العلمية المجهزة، إلى جانب الخطط الدراسية التي تنتمي إلى العصر، وذكر الدكتور شعث أن خريجي الجامعة أثبتوا حضوراً عندما فازوا بجوائز الإبداع العلمي في المسابقات المحلية والعربية والدولية.

وأعرب الدكتور شعث عن اعتزاز الجامعة الإسلامية بمنتسبيها، ودعا الطلبة إلى العطاء والاجتهاد لتحقيق أفضل النتائج.

وفيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وبعد …

أبناءنا وبناتنا طلاب وطالبات الجامعة الإسلامية .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

يطيب لي أن أرحب بكم جميعاً وأن أهنئكم ببداية هذا العام الدراسي الجديد، وأبارك للطلبة الجدد التحاقهم بالجامعة الإسلامية، متمنياً للجميع التوفيق والنجاح والتميز.

أبناءنا وبناتنا الطلاب والطالبات :

إن الجامعة الإسلامية التي تنتسبون إليها غدت اليوم وبعد أكثر من ثلاثين عاماً من تأسيسها إحدى الجامعات التي يشار لها بالبنان ليس فقط على المستوى الوطني وإنما كذلك على المستويين العربي والدولي، فقد احتلت المرتبة الأولى بين الجامعات الفلسطينية، والمرتبة الرابعة عشرة بين الجامعات العربية، وذلك حسب التصنيف الذي أجراه المجلس الأعلى للبحث العلمي في أسبانيا، كما أنها تقدمت ألف نقطة بين الجامعات العالمية خلال الأشهر الستة الأخيرة.

كل هذا الإنجاز تحققه الجامعة بالرغم مما تعرضت له من محن وصعوبات كان آخرها القصف الذي تعرضت له مبانيها ومختبراتها، لكن الجامعة بتوفيق الله أولاً ثم بإرادة كل هيئاتها المسؤولة وجميع العاملين فيها ثم بإصرار طلبتها واجتهادهم تخطت كل هذه المحن، ولا زالت تحقق في كل عام مزيداً من التميز والإبداع، فتحصد الجوائز الإقليمية والدولية، وتوسع من خدماتها الأكاديمية، وكذلك دورها في خدمة وتنمية المجتمع.

أبناءنا وبناتنا الطلاب والطالبات :

إن الجامعة الإسلامية تحرص على توفير البيئة التعليمية الملائمة، وتوفر لطلبتها طاقماً أكاديمياً متميزاً، ومكتبة جامعية زاخرة بالمراجع والدوريات، ومختبرات علمية مجهزة بأفضل التجهيزات، وخططاً دراسية تنتمي إلى العصر، والجامعة بذلك كله تواكب كل ما هو جديد في مجالات التكنولوجيا والمعارف في مختلف حقول التخصص، وهي بذلك تهيئ لطلبتها جواً مناسباً للتميز والنجاح والإبداع. إن انتسابكم للجامعة الإسلامية يوجب عليكم بذل جهود مضاعفة من أجل تحقيق التميز وامتلاك المهارات التي تؤهلكم للنجاح في حياتكم العلمية خلال دراستكم وفي الحياة العملية بعد التخرج، ولقد أثبت خريجو الجامعة الإسلامية حضوراً وتميزاً واضحاً حين نافسوا غيرهم من خريجي الجامعات المختلفة وحين فازوا بجوائز الإبداع العلمي في مسابقات محلية وعربية ودولية، وكلنا أمل في أن يكون لكم نصيب في هذا التميز والعطاء لتفتخر بكم جامعتكم ولتساهموا في بناء وطنكم الذي هو بأمس الحاجة لأصحاب الهمم العالية، والفكر المبدع، والخلق القويم.

أيها الطلاب والطالبات :

إننا إذ نعتز بكم وإذ نحيي فيكم روح الجدية والاهتمام لندعوكم إلى المزيد من العطاء والاجتهاد لتحققوا أفضل النتائج.

وفقكم الله وسدد خطاكم، وكل عام وأنتم بخير.

رئيس الجامعة

الدكتور/ كمالين كامل شعث

7 شوال 1430هـ الموافق 26/9/2009م

x