كلية الشريعة والقانون تقيم حفل تأبين للراحل الدكتور محمد يونس

أثنى الأستاذ الدكتور محمد عسقول –نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشئون الأكاديمية- على العقلية المميزة، والقدرة على التحليل والتدبر التي يتمتع بها الراحل الدكتور محمد يونس –الأستاذ المساعد بكلية الشريعة والقانون بالجامعة- والذي وافته المنية بسبب نوبة قلبية مفاجئة، وأشاد الأستاذ الدكتور عسقول -في كلمة ألقاها أمام حفل تأبين الدكتور يونس والذي نظمته كلية الشريعة والقانون بالجامعة، وعقد في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية بحضور الدكتور أحمد شويدح –عميد كلية الشريعة والقانون، والدكتور زياد مقداد –نائب العميد، والدكتور ناهض الخالدي- مدير كلية الشريعة والقانون-والدكتور كمال غنيم –نقيب العاملين، ولفيف من العاملين، وأسرة الدكتور يونس- أشاد بالعقلية الثابتة والمنطق الحكيم الذي كان يتمتع به الدكتور يونس، ووقف الأستاذ الدكتور عسقول على مراحل الدراسات العليا في حياة الدكتور يونس، واستعرض جانباً من المثابرة والجد والاجتهاد في حياته، وأكد الأستاذ الدكتور عسقول على أن حفل التأبين يمثل لحظة وفاء تسجلها الجامعة الإسلامية للدكتور يونس.
من جهة أخرى، تحدث الدكتور شويدح عن مكانة الدكتور يونس بكلية الشريعة والقانون، وعدد مناقبه، ومنها: الزهد، والورع، والعلم، والتقوى، وتناول الدكتور شويدح ظروف الحياة الصعبة التي اعترضت سبيل الدكتور يونس، وحيا في روحه العزيمة حتى حصل على أعلى الدرجات العلمية.
أما الدكتور غنيم فعرض جانباً من حياة اليتم التي عاشها الدكتور يونس، وكيف أن قلبه كان يفيض حباً، علاوة على تعليمه للمحيطين به معنى الحضارة، وصناعة الإبداع.
أما ضياء وهو النجل الأكبر للدكتور يونس فأكد على المعاني العظيمة التي غرسها فيه والده الدكتور يونس، والتي اقتدى فيها بالرسول صلى الله عليه وسلم، وقد تسلم النجل ضياء في نهاية حفل التكريم درعاً تكريمياً من كلية الشريعة والقانون تقديراً لوالده الدكتور يونس.

x