كلية الطب بالجامعة الإسلامية تشارك في مؤتمر الجراحة السابع “جراحة رغم المعيقات”

 

شاركت كلية الطب بالجامعة الإسلامية بغزة في مؤتمر الجراحة السابع في فلسطين المعنون “جراحة رغم المعيقات”، والذي نظمته وزارة الصحة الفلسطينية ومجمع الشفاء الطبي وجمعية الجراحين الفلسطينية، وتأتي مشاركة كلية الطب في المؤتمر استمرارًا لمسيرة التميز في البحث العلمي الطبي والمشاركة في المؤتمرات الطبية والدولية والأيام العلمية. 

وشارك في وقائع المؤتمر الدكتور فضل نعيم – عميد كلية الطب كرئيس جلسة اليوم الثاني من المؤتمر والدكتور صهيب الهمص – رئيس قسم الجراحة كنائب رئيس اللجنة العلمية للمؤتمر والأستاذ الدكتور خميس الإسي –أستاذ الطب المسند بالبراهين بالكلية وزميل متقدم لأكاديمية الصحة العالمية بجامعة إدنبرة- بريطانيا، وخريجي كلية الطب الطبيب إياد البسوس، والطبيب أحمد لبد، والطبيبة شهد الروبي

من جانبه، أشار د. نعيم إلى تميز كلية الطب بالاهتمام بالبحث العلمي، وحصول الطبيب إياد البسوس المركز الأول في مسابقة الجراحة والتي عقدت ضمن فعاليات مؤتمر الجراحة السابع في فلسطين المنعقد بتاريخ 23-24 يونيو 2023م، وكانت المسابقة العلمية في اختصاصات الجراحة بمشاركة أطباء البورد الفلسطيني للجراحة العامة بمعدل طبيبين عن كل مستشفى، وتأهل الخريج البسوس للحصول على المركز الأول على جميع الأطباء المرشحين. 

وبهذه المناسبة هنأ الدكتور نعيم كلية الطب والطبيب البسوس على هذا الإنجاز، معتبرًا حصوله على المركز الأول في المسابقة دليل على تحقيق الانجازات وتحدي الظروف الصعبة التي يواجهونها والوصول إلى أعلى المستويات على مستوى العالم. 

 

الجدير بالذكر بأن الطبيب البسوس خريج كلية الطب عام 2021 وهو طبيب في برنامج الاختصاص بالمجلس الطبي الفلسطيني ممثلاً عن مستشفى شهداء الأقصى أنه حصل على المركز الأول بعد منافسته لعدد من أطباء البورد الفلسطيني للجراحة العامة، مشيدًا بالمستوى الطبي العالي الذي يتمتع به طلبة كلية الطب بالجامعة الإسلامية بغزة. 

وتأتي مشاركة كلية الطب في الجامعة الإسلامية في هذا المؤتمر وغيره من المؤتمرات العلمية في إطار سعي الكلية الحثيث للوصول إلى العالمية في الأداء والجودة ومخرجات التعلم، وأن تكون إضافة نوعية لكليات الطب الموجودة في فلسطين والمنطقة العربية، لتصبح مدرسةً يتخرج منها أطباء متميزون في قدراتهم العلمية والعملية، قادة في مجتمعاتهم، وذوي بصمة في مستقبل وطنهم. 

ولقد أثبتت كلية الطب في الجامعة الإسلامية تميزها وتميز طلابها على كافة الأصعدة بما في ذلك الامتحانات المحلية والدولية، وبرز ذلك جليا من خلال الامتحان الدوليIFOM وغيره من الامتحانات المعيارية التي قدم خريجو الكلية فيها أفضل أداء. وينتشر خريجو الكلية اليوم في عشرات الدول، كالأردن، وقطر، والسعودية، والإمارات العربية المتحدة، ومصر، وماليزيا، وتركيا، والمملكة المتحدة، والسويد، وإسبانيا، والبرتغال، والولايات المتحدة الأمريكية، وكندا، وغيرها. 

x