وفدان برلمانيان من المغرب وماليزيا يطلعان على التدمير الذي لحق بمختبرات الجامعة

 

أطلع وفدان برلمانيان من المغرب وماليزيا على التدمير الذي لحق بمختبرات كليات العلوم والطب والتمريض والهندسة جراء قصف مبنيي المختبرات العلمية والهندسة والتكنولوجيا وأسفر عن تدمير أكثر من خمسين مختبراً يضمها مبنى المختبرات العلمية، وأكثر من عشرين مختبراً ومركزاً في مبنى الهندسة والتكنولوجيا وكان في استقبال الوفدين الأستاذ الدكتور رفعت رستم –نائب رئيس الجامعة لشئون العلاقات الخارجية وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور رائد صالحة –مدير دائرة العلاقات العامة، والأستاذ حسام عايش –نائب مدير دائرة العلاقات العامة.

وكان على رأس الوفد المغربي البرلماني مصطفى الرميد –رئيس فريق العدالة والتنمية لمجلس النواب المغربي، والسيد دايرك أحمد طالب –البرلماني الماليزي.

واستنكر الوفدان الاعتداء الذي طال أكبر صرح علمي في فلسطين، وطال آلاف الطلبة والمؤسسات التي تستفيد من الخدمات التي تقدمها الجامعة، وعبر عن تقديره للكفاءات الأكاديمية التي تصفها الجامعة، وأشاد بسمعة الجامعة الطيبة في الأوساط الأكاديمية الخارجية.

x