أكاديميون ومختصون يشاركون بورشة عمل لتطوير الخطط الأكاديمية لبرامج كلية تكنولوجيا المعلومات

شارك أكاديميون ومختصون في ورشة عمل لتطوير الخطط الأكاديمية لبرامج كلية تكنولوجيا المعلومات بالجامعة الإسلامية، ودعا المتحدثون إلى استحداث المساقات التي تخدم طلبة الكلية وتساعدهم على الاندماج بسوق العمل بعد التخرج، ومنها: مجال صيانة الحاسوب، وأمن الشبكات والمعلومات، ولغة البرمجة، ومهارات البحث العلمي، وأكد المتحدثون على أهمية التركيز على الجوانب التطبيقية وتدعيم المساقات النظرية بالجوانب العملية التي تساعد الطلبة على تنمية مهاراتهم الإدارية، وشجع المتحدثون على عقد الدورات والبرامج المشتركة بين الكلية ومؤسسات المجتمع المحلي العاملة في مجال تكنولوجيا المعلومات في إطار تعزيز القدرات الشابة، ودمج الطلبة في سوق العمل قبل التخرج.

جاء ذلك خلال ورشة عمل نظمتها كلية تكنولوجيا المعلومات بالجامعة الإسلامية حول تطوير الخطط الأكاديمية لبرامج الكلية، وحضر الورشة الدكتور علاء الهليس –عميد كلية تكنولوجيا المعلومات، والدكتور توفيق برهوم –نائب عميد كلية تكنولوجيا المعلومات، ورئيس لجنة تطوير البرمجيات والكمبيوتر التعليمي، والدكتور ربحي بركة –رئيس قسم علوم الحاسوب، والدكتور عليان الحولي –رئيس وحدة الجودة الأكاديمية بالجامعة، وجمع من أعضاء الهيئتين الإدارية والأكاديمية بالكلية، وممثلون عن وزارة التربية والتعليم، والاتصالات، والتخطيط، والشركات المختصة بمجال تكنولوجيا المعلومات.

بدوره، استعرض الدكتور برهوم الخطة الحالية للكلية، ومعطيات تطوير الخطط التي تشمل: مخرجات البرامج، ومتطلبات السوق، والمعايير الأكاديمية الدولية، والتقييم، وأوضح الدكتور بركة الفرق بين التخصصات التي تطرحها الكلية، وحاجة الطلبة للتقنيات الحديثة في مجالي الحاسوب والمعلومات.

x