62 عاماً… وما زال على المقاعد الدراسية في الجامعة الإسلامية متسع للحصول على الدرجات العلمية

 

حلم تجسدت فيه معاني التحدي والمثابرة لتحقيق ما كانت تصبو إليه بالحصول على المراتب والدرجات العلمية العليا، ما أجمل أن يخترق الإنسان جدار الواقع ويتحدى كل الصعاب نحو تحقيق أهدافه وأحلامه .. قصتها بدأت بحصولها على درجة البكالوريوس في تخصص التربية الإسلامية من جامعة القدس المفتوحة بغزة، ولكن عزيمتها وشغفها بالعلم والتفقه في معاني القرآن الكريم كان دافعاً وراء التحاقها ببرنامج الدراسات العليا في تخصص أصول التربية في كلية التربية بالجامعة الإسلامية بغزة.. الأستاذة روضة سليم المدهون (62 )عاماً تروي قصة نجاح امتدت عبر سنوات طوال قضتها في مجال التدريس، حيث عملت الأستاذة المدهون لمدة (10) سنوات في ليبيا في مجال تدريس اللغة العربية واللغة الإنجليزية والتربية الإسلامية، ومدرسة لمدة (7) سنوات في مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ” أونروا” في قطاع غزة، ومما زادها شوقاً لمواصلة تعليمها حصول نجلاها “محمد” و”أيمن” على درجة الماجستير، ومما ساهم في إيقاد شعلة عزيمتها أن بقية أبنائها منهم من يحملون درجة البكالوريوس وآخرون يدرسون في تخصصات: التجارة، والخدمة الاجتماعية، واللغة الإنجليزية.

كانت ترى في كبر سنها (62) عاماً حاجزاً وسداً منيعاً لاستكمال دراستها إلا أن رغبتها في تحقيق أحلامها ويقينها بأن الإنسان يجب أن يوسع مداركه ومعارفه أكثر فأكثر بشكل يعطيه الدافعية للوصول إلى مبتغاه كفيلاً بأن يحول (62) عاماً إلى ربيع حتى لو جاء في أواخر فصل الشتاء بحصول الأستاذة المدهون على درجة الماجستير في تخصص أصول التربية من كلية التربية بالجامعة الإسلامية، وذلك بعد مناقشة الرسالة المعنونة: “المفاهيم المستمدة من آيات الدعاء في القرآن الكريم ودلالاتها التربوية”.

وقد تألفت لجنة المناقشة من عضوية كل من: الدكتور سليمان المزين- مشرفاً ورئيساً، والأستاذ الدكتور فؤاد العاجز-مناقشاً داخلياً، والأستاذ الدكتور محمود أبو دف- مناقشاً داخلياً، وأوصت الرسالة بعمل دراسة حول باقي آيات الدعاء في القرآن الكريم وعددها (130) آية، إضافة إلى تضمين المناهج التعليمية المفاهيم المستمدة من آيات الدعاء في القرآن الكريم.

x