افتتاح قسم الهندسة البيئية في الجامعة مطلع العام الدراسي القادم

حصلت الجامعة الإسلامية بغزة على موافقة من وزارة التربية والتعليم العالي لافتتاح قسم الهندسة البيئة ابتداءً من الفصل الدراسي الأول من العام الدراسي القادم، ليضاف بذلك قسماً خامساً إلى أقسام كلية الهندسة بالجامعة، وهي: الهندسة المدنية، والهندسة المعمارية، والهندسة الصناعية، وهندسة الكهرباء والحاسوب.
وذكر الأستاذ الدكتور عدنان إنشاصي –عميد كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية- أن اختصاص الهندسة البيئية يعد من أهم فروع الهندسة، خاصة في ضوء التطور المعاصر والحاجة إلى حماية البيئة من الآثار السلبية المترتبة عليه، وأوضح الأستاذ الدكتور إنشاصي أن الطالب الخريج في قسم الهندسة البيئية يمنح شهادة بكالوريوس من كلية الهندسة في تخصص الهندسة البيئية بعد اجتيازه خمس سنوات دراسية.
وفي معرض رده على سؤال حول الهدف من استحداث هذا القسم قال الأستاذ الدكتور إنشاصي أن القسم يهدف إلى إعداد خبرات هندسية مختصة في الهندسة البيئية، تكون قادرة على القيام بتنفيذ خطط التنمية الفعالة والطموحة؛ للمساهمة في خلق بيئة نظيفة وصحية.
وبخصوص مؤهلات الخريج في تخصص الهندسة البيئية بين الأستاذ الدكتور إنشاصي أنها تتمثل في: القدرة على إعداد التصاميم الهندسية، والإشراف على تنفيذها لمختلف مشاريع محطات معالجة المياه، ومياه الصرف الصحي، إضافة إلى المعالجات اللازمة للحد من عمليات تلوث الماء والهواء والتربة، والإشراف على تنفيذ شبكات المياه، وإعداد تصاميم تلك الشبكات، وبرمجة التصاميم الهندسية الخاصة بالأعمال البيئية على أجهزة الحاسوب، والقيام بدور التوعية البيئية على أجهزة الحاسوب، فضلاً عن القيام بدور التوعية البيئية الضرورية لتثقيف المجتمع، والمحافظة على عناصر البيئة المحلية.
وذكر الأستاذ الدكتور إنشاصي أن مجالات العمل للخريجين في قسم الهندسة البيئية تتوزع على مؤسسات وزارة البيئة، والهيئات العامة للماء والصرف الصحي، وإمكانية العمل كمهندسي تصاميم صحية وبيئية في الشركات والمراكز التابعة لوزارة الإسكان والحكم المحلي والبلديات المحلية المختلفة، وأضاف أن الخريجين في هذا القسم يمكنهم العمل إدارة السيطرة على وسائل تقليل التلوث في المصانع والمعامل.

x