مركز “إيوان” يزور الغرفة التجارية ويبحث سبل التعاون  في الحفاظ على الهوية الثقافية الفلسطينية

مركز “إيوان” يزور الغرفة التجارية ويبحث سبل التعاون  في الحفاظ على الهوية الثقافية الفلسطينية

زار وفد من مركز إيوان للتراث الثقافي بكلية الهندسة بالجامعة الإسلامية بغزة الغرفة التجارية الفلسطينية، وذلك لبحث سبل التعاون المشترك في الحفاظ على الهوية الثقافية الفلسطينية، وضم الوفد كلاً من: الدكتور أحمد الأسطل-  مدير المركز، والمهندس محمود البلعاوي، والمهندسة نشوة الرملاوي- عضوا مركز إيوان، وكان في استقبال وفد مركز إيوان السيد وليد الحصري- رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة محافظات غزة، نائب رئيس اتحاد الغرف التجارية، الدكتور ماهر الطباع- مدير عام الغرفة التجارية، والأستاذ خليل عطاالله- رئيس قسم العلاقات العامة والإعلام، والأستاذ محمد الحطاب- المستشار القانوني للغرفة.

وجاءت الزيارة بهدف بحث سبل التعاون بين مركز إيوان والغرفة التجارية في مجال التوعية المجتمعية بالحفاظ على الهوية الثقافية الفلسطينية.

 من جانبه، رحب السيد الحصري بوفد إيوان، مثنياً على مكانة الجامعة الإسلامية ودورها الكبير في بناء المجتمع الفلسطيني، وأبدى السيد الحصري إعجابه بجهود مركز إيوان وما يقوم به من أعمال للحفاظ على الهوية الثقافية الفلسطينية.

بدوره، هنأ الدكتور الأسطل السيد الحصري بسلامة عودته لأرض الوطن بعد رحلة عمل خارجية وأداء مناسك العمرة، وعبر عن سعادته  بزيارة الغرفة التجارية أحد المؤسسات الوطنية الداعمة للاقتصاد الوطني الفلسطيني، وتحدث الدكتور الأسطل عن مركز إيوان وأهدافه والرؤيا المستقبلية، مستعرضاً أهم المشاريع التي قام بها المركز للحفاظ على الهوية الثقافية الفلسطينية.

وتطرق المهندس البلعاوي إلى سياسات المركز في التعامل مع المباني التاريخية، وكيفية الحفاظ عليها، مستعرضاً طرق التمويل الخاصة بهذا النوع من المباني والتي تحتاج إلى مهارة وامكانيات عالية للتعامل بالطريقة العلمية والفنية في عملية الترميم والحفاظ.

ونوهت المهندسة الرملاوي إلى أن المركز يعكف منذ فترة على إصدار أرشيف للمباني الأثرية والتاريخية في قطاع غزة، والتي تعبر عن تراث هذه الفترة المملوكية والعثمانية لما له من أهمية في التعريف بهذه المباني وقيمتها التاريخية.

 

x