كلية الهندسة بالجامعة توقع عدة مذكرات تفاهم مع بلديات في قطاع غزة

وقعت كلية الهندسة بالجامعة الإسلامية مجموعة من مذكرات التفاهم مع كل من بلدية بيت حانون، وبلدية البريج، وبلدية المغازي، وقد وقع مذكرات التفاهم عن كلية الهندسة الأستاذ الدكتور عدنان إنشاصي-عميد كلية الهندسة، وعن بلدية بيت حانون الدكتور محمد نازك الكفارنة -رئيس البلدية، وعن بلدية المغازي الدكتور محمد بركة النجار – رئيس البلدية، وعن بلدية البريج المهندس خالد عيسى –القائم بأعمال رئيس البلدية. وقد حضر التوقيع على المذكرات الدكتور محمد حسين – نائب عميد الكلية للتطوير والبحث العلمي، والدكتور فريد القيق- رئيس قسم الهندسة المعمارية، ومدرسو قسم العمارة المشرفين على مشاريع التعاون، وهم: الدكتور مصطفى الفرا والدكتور محمد الكحلوت والمهندس عائد المصري.

 وقد أوضح الأستاذ الدكتور إنشاصي أن الاتفاقيات تتعلق بإنجاز طلبة القسم للعديد من المشاريع الحيوية لبلديات القطاع، وأوضح أنه جرى التوافق مع بلدية بيت حانون على إعداد طلبة القسم للمجمع التجاري المركزي للمدينة، وذلك ضمن مساق تصميم معماري (2).

وعبر الدكتور حسين عن أمله في أن يسهم المجمع التجاري لمدينة بيت حانون في تحقيق نهضة عمرانية شاملة للمدينة، و تكوين مركز حضري للبلدة يعطيها طابعاً مميزاً، يعول عليه أن يصبح من المعالم الأساسية للمدينة.

وقد أبدى الدكتور الكفارنة -خلال جولته في قسم العمارة- إعجابه بالمستوى المتميز لمشاريع الطلبة، وعبر عن تقديره لقسم العمارة وكلية الهندسة على الدور الذي تقوم به في مؤازرة بلديات القطاع ومساعدتها في إنجاز مشاريع تطويرية تهدف لخدمة المجتمع المحلي.

وقد  أفاد الدكتور القيق أن مذكرة التفاهم مع بلديتي البريج والمغازي تهدف إلى تخطيط مناطق عمرانية هامة ضمن الحدود الإدارية للبلديتين، حيث يعمل طلبة وطالبات القسم ضمن مساق تخطيط عمراني(2) على إنجاز مخططات تفصيلية لمجاورات سكنية مبنية على أسس تصميمية سليمة وبشكل يضمن التطوير العمراني للمنطقة بناءً على معايير تخطيطية متوازنة تلبي احتياجات السكان من المرافق والخدمات العامة في بيئة معيشية، توفر كل عوامل الأمن والسلامة والراحة للمواطنين، وتضمن التفاعل الاجتماعي البناء، وتحقيق أماكن لقضاء أوقات الفراغ في أجواء صحية وملاعب رياضية ومناطق خضراء تدعم حركة المشاة بعيداً عن المواصلات وعوامل الضوضاء والإزعاج، وأكد الدكتور القيق  أن هذه المشاريع تكتسب أهمية كبيرة كونها تقدم معالجة لمسألة تطوير مناطق المخيمات بما يحفظ خصوصية الواقع العمراني للمخيم كرمز من رموز القضية الوطنية.  

 

x