برعاية وزير التربية والتعليم العالي: افتتاح معرض الوسائل التعليمية وتكنولوجيا التعليم الأول في فرع الجامعة جنوب قطاع غزة

 

افتتح معالي الأستاذ الدكتور محمد عسقول- وزير التربية والتعليم العالي، والدكتور كمالين كامل شعث رئيس الجامعة الإسلامية، والحاج محمد النجار -عضو مجلس الأمناء، يرافقهم الدكتور وليد المدلل -عميد فرع الجنوب، والأستاذ الدكتور محمود أبو دف -عميد كلية التربية، ومدراء مديريات التعليم ونظار المدارس وممثلون عن المؤسسات الأهلية، والمعلمون والمعلمات وطلبة المدارس، وحشد كبير من طلبة الجامعة بالجنوب.

وبين معالي الأستاذ الدكتور عسقول أهمية التعليم التقني والوسائل التعليمية خاصة مع إدخال التكنولوجيا الحديثة في القطاع التعليمي، وأثنى على مساهمات الجامعة الإسلامية في هذا المجال، وجهد الجهات المشاركة في المعرض.

وشكر الدكتور شعث معالي وزير التربية والتعليم العالي على رعايته للمعرض إضافة إلى تقديره لجهود فرع الجامعة في إقامة المعرض، وتناول أهمية استخدام التكنولوجيا الحديثة في التعليم، وحث على مواكبة التطور التكنولوجي.

بدوره أوضح الأستاذ الدكتور أبو دف أن التكنولوجيا تعد سمة العصر، فضلاً عن كونها الأداة المؤثرة والناقلة للحضارة، مشيراً إلى أن التعليم التقني أصبح ضرورة ملحة لكل معلم يسعى إلى التميز، وذكر أن ما يميز كلية التربية أنها تسخر هذه الوسائل والتقنيات من خلال منظومة أخلاقية تربوية لتكون وسيلة لبناء الإنسان والمجتمع.

وأشاد الدكتور المدلل بالجهود التي بذلها فريق العمل القائم على المعرض، مؤكداً حرص الفرع على التواصل مع المؤسسات التعليمية و التربوية تجسيداً لدور الجامعة الفعال في خدمة المجتمع الفلسطيني.

يشار إلى أن المعرض يقام بمشاركة مركز تكنولوجيا التعليم لتابع لكلية التربية في الجامعة، ومديرية التربية والتعليم بوكالة الغوث، و مديريتي التربية والتعليم بوزارة التربية والتعليم بمدينتي غزة وخانيونس، والكلية الجامعية للعلوم التطبيقية، ومعهد غزة التقني، ومركز ميديا سوفت.

x