مركز القرآن الكريم والدعوة الإسلامية بالجامعة يحتفل بتخريج المشاركات في دورات أحكام التلاوة

أوضح الدكتور نسيم ياسين –عميد كلية أصول الدين بالجامعة الإسلامية- أن الكلية تهتم بتحقيق الازدهار المتواصل لمركز القرآن الكريم والدعوة الإسلامية ليصبح مركزاً إسلامياً عصرياً، وشدد الدكتور ياسين على أهمية حفظ القرآن الكريم، والعمل بمقتضى آدابه وأحكامه، وبيان سماحته، وصلاحيته للعالم بأسره، واستعرض العديد من مواطن دعوة القرآن الكريم إلى نشر الوحدة في المجتمع، وتمتين الصف الداخلي.
وردت أقوال الدكتور ياسين بينما كان يتحدث أمام حفل تخريج أكثر من مئة مشاركة في دورات تلاوة القرآن الكريم، وتكريم الطالبة “آلاء صالح” الحافظة للقرآن الكريم، والحاصلة على المرتبة الأولى على العالمين العربي والإسلامي في مسابقة القرآن الكريم التي نظمت مؤخراً في مدينة الشارقة، وقد حضر الاحتفال الذي عقد في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى اللحيدان للقاعات الدراسية الدكتور عبد الكريم الدهشان –رئيس مركز القرآن الكريم والدعوة الإسلامية، والأستاذة رباب أبو عمرة –مشرفة المركز في قسم الطالبات- وخريجات الدورات.
أما الدكتور الدهشان فأشاد باهتمام إدارة الجامعة لبرامج مركز القرآن الكريم والدعوة الإسلامية، ومنها: تعليم القرآن الكريم، ونشره بين قطاعات المجتمع: حفظاً، وفهماً، وتلاوة، وأعلن الدكتور الدهشان عن أن المركز سيطلق مسابقة أفضل قارئة فلسطينية للقرآن الكريم، وذلك بعد النجاح الذي حققته مسابقة أفضل قارئ فلسطيني للقرآن الكريم.
وحثت الأستاذة زهيرة قروط في كلمتها باسم المدرسات المشرفات على دورات التجويد الطالبات الخريجات إلى تحمل أمانة العلم، والعمل على تعليمه للآخرين، حتى يحقق الإنسان الخير والثواب في الدنيا والآخرة.
من جهتها، شكرت الطالبة منى دويمة في كلمتها -باسم الخريجات المشاركات في الدورات- مركز القرآن الكريم على حملة الدائم لرسالة القرآن الكريم، ودوره في نشرها بين أبناء المجتمع، حتى يحافظ المجتمع المسلم على دعائمه صحيحة ومتينة.

x