الجامعة تستقبل وفد أطباء بريطاني من جمعية الحمامة والدولفين وتبحث معه سبل التعاون المشترك

استقبل الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية بغزة- وفد أطباء بريطاني من جمعية الحمامة والدولفين البريطانية، وكان على رأس الوفد الدكتور ديفيد هالبن –رئيس جمعية الحمامة والدولفين، وجراح العظام البريطاني الشهير، وضم الوفد كل من: البروفيسور توني ديفيس –المتخصص في علم وظائف الأعضاء، والدكتور جون هاتش –المتخصص في التشريح، والدكتور روبرت شرير –المتخصص في المسالك البولية، والدكتور كريس بورنس –المتخصص في الباطنة، والدكتور سام ريتشموند –المتخصص في الأطفال الخدج، وحضر اللقاء من الجامعة الإسلامية الدكتور رفعت رستم –نائب رئيس الجامعة الإسلامية للعلاقات الخارجية وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور مفيد المخللاتي –عميد كلية الطب، والأستاذ حسام عايش –نائب مدير دائرة العلاقات العامة، وقد رافق وفد الأطباء البريطاني الدكتور فضل نعيم –المدير الطبي بمشفى الوفاء، والدكتور خميس الإسي –رئيس فريق التأهيل الطبي بمشفى الوفاء.
وقد رحب الدكتور شعث بالفريق الطبي الزائر، واستعرض التخصصات الطبية التي تطرحها الجامعة الإسلامية، مثل: كلية الطب، وكلية التمريض، وعدد من الأقسام الأكاديمية في كلية العلوم، ووضع الدكتور شعث الوفد الزائر في صورة المشاريع المستقبلية التي تعتزم كلية الطب بالجامعة إقامتها، ومنها: إنشاء المشفى الجامعي.
وأشار الدكتور شعث إلى التعاون والتنسيق الذي يربط الجامعة والعديد من المؤسسات الصحية في فلسطين، وشدد الدكتور شعث على قيمة التبادل المعرفي والعلمي، والاستفادة من التجارب الناجحة، واطلع الوفد على البرامج الأكاديمية التي تطرحها الجامعة في برنامج البكالوريوس والدراسات العليا.
وتحدث الدكتور شعث عن النقلة النوعية التي حققتها الجامعة الإسلامية في عدد من المجالات المختلفة، والتي تعود بالنفع على الطلبة والمجتمع، ورحب بفتح آفاق التعاون المشترك بين الجامعة وجمعية الحمامة والدولفين بما ينعكس على تنمية مهارات وقدرات العاملين والطلبة في كلية الطب.
من ناحيته، أثنى الدكتور رستم على الترحيب الذي أبداه الوفد الزائر في التعاون مع كلية الطب بالجامعة الإسلامية، والذي يعزز تبادل المعارف والتجارب، إضافة إلى مساهمته في التطوير المستقبلي للكلية، وناقش الدكتور رستم مع الوفد الزائر إمكانية دعم الجمعية لمكتبة كلية الطب، ودعمها بأمهات الكتب الطبية والمواد العلمية النوعية الورقية والإلكترونية.
من ناحيته، أوضح الدكتور المخللاتي نشأة كلية الطب بالجامعة الإسلامية، وأشار إلى واجباتها الأكاديمية، والمختبرات العلمية التي وفرتها لتدريس الطلبة، وأكد أن برنامج كلية الطب يهدف إلى تخريج أطباء يحملون درجة البكالوريوس في الطب والجراحة على درجة عالية من المعرفة النظرية والتدريب العملي حسب المقاييس المتعارف عليها عالمياً، وعرض الدكتور المخللاتي للمواصفات التي تحرص كلية الطب على غرسها في طلبتها سواء كانت تتعلق بالمعرفة، أو بالمهارات الطبية، أو بالسلوك المهني، وتناول الدكتور المخللاتي الأساليب التعليمية الحديثة التي تتبعها كلية الطب بالجامعة، مثل: ربط المساقات بالبيئة، واستخدام أساليب النقاش، والجلسات العلمية، واستخدام الأساليب الحديثة في التعليم الطبي، وربط المساقات ببعضها البعض.
وقد أبدى الوفد الطبي البريطاني ترحيبه بفتح آفاق التعاون المشترك مع كلية الطب بالجامعة الإسلامية من خلال المساهمة في تطوير المناهج الأكاديمية، والمساعدة في تدريب بعض المساقات من خلال أساتذة أجانب متطوعين، إلى جانب تشجيع الحصول على الدرجات العلمية العليا لأكاديميي الكلية.
وتجول الفريق الطبي الزائر في عدد من المرافق الجامعية في كلية الطب والعلوم بالجامعة، وزار عدداً من المختبرات، وحاضر أمام طلبة كلية الطب بالجامعة.

x