قسم الأحياء في الجامعة الإسلامية يشارك في أعمال مؤتمر بيئي دولي في العاصمة المجرية

شارك د. عبد الفتاح نظمي عبد ربه – أستاذ البيئة المساعد في قسم الأحياء بالجامعة الإسلامية بغزة, وممثل جمعية الحياة البرية في فلسطين في قطاع غزة, ونائب رئيس الهيئة الفلسطينية للتنمية وحماية البيئة – في أعمال المؤتمر الدولي لنشطاء المركز الأطلنطي للبيئة

(QLF/ Atlantic Center for the Environment) الذي عقد في العاصمة المجرية “بودابست” خلال الشهر الجاري, بمشاركة (150) شخصاً مثلوا أكثر من (35) دولة من قارات أمريكا الشمالية ، والجنوبية، وأوروبا، ومنطقة الشرق الأوسط, وقدم د. عبد ربه ورقة بحث بعنوان: “مكانة التنوع الحيوي في فلسطين (The Status of Biodiversity in Palestine) تناول فيها أهمية الوضع الجغرافي والتاريخي المميز لفلسطين, والتباينات التضاريسية, والمناخية في اجتذاب عناصر التنوع الحيواني والنباتي ووفقاً لما جاء في ورقة البحث فإن فلسطين تضم حوالي (3000 ) نوعاً من النباتات البرية, و(120) نوعاً من الثدييات, وأكثر من (530) نوعاً من الطيور المقيمة والمهاجرة وحوالي( 120 ) نوعاً من الزواحف والبرمئيات في الوقت الذي تتراوح فيه أنواع الأسماك بين (350 – 400) نوعاً.
واستعرض د. عبد ربه في ورقته أهمية التنوع الحيوي للمجتمع الفلسطيني, والعوامل البشرية التي تهدده، ممثلة بضعف الوعي البيئي، وتنوع أشكال التلوث البيئي, والاستخدام المفرط للموارد الطبيعية, وضعف السياسات والقوانين والتشريعات البيئية.
ووقف د. عبد ربه على أهم السبل الكفيلة بحماية التنوع الحيوي في فلسطين مشيراً إلى أهمية الرحلات البيئية والندوات العلمية التي يعقدها قسم الأحياء بالجامعة الإسلامية بغزة في تنمية الوعي البيئي لدى الطلبة, كما أطلع المشاركين على نشاطات جمعية الحياة البرية في فلسطين فيما يتعلق بتنمية الوعي البيئي لدى المجتمع الفلسطيني تجاه قضايا التنوع الحيوي في البيئة الفلسطينية, وقد زار د. عبد ربه –على هامش أعمال المؤتمر الدولي لنشطاء المركز الأطلنطي للبيئة- أهم وأشهر المحميات الطبيعية في المجر، وعقد لقاءات مع العديد من ممثلي البيئة للدول المشاركة.

x