مجلس طالبات الجامعة الإسلامية يكرم الطالبات الحاصلات على درجة الامتياز

أثنى الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية بغزة- على مواصلة مجلسي طلاب وطالبات الجامعة تكريم طلاب وطالبات الجامعة الحاصلين على درجة الامتياز، وأكد على أن هذا التكريم يدلل على عدة أمور، منها: تقدير الجهد المبذول لطلبة الجامعة المتفوقين، وتحفيز الطلبة على المثابرة، ومواصلة الجهد، وأوضح الدكتور شعث أن حفل تكريم طلبة الامتياز يؤكد على العديد من القيم الإيجابية التي تنشرها الجامعة بين طلبتها، مثل: المكافأة، وجني الثمار الناضجة، والعلم، إضافة إلى التذكير بنتائج الامتحان النهائي في إشارة منه إلى اليوم الآخر.
وشجع الدكتور شعث طلبة الجامعة على المشاركة في الأنشطة الثقافية، والفنية، والمعرفية، وحث الطلبة على التفاعل مع المجتمع، واعتبر الدكتور شعث أن هذه المشاركات تعزز الجانب الأكاديمي لدى الطالبة مما يسمو بها إلى التميز الدراسي، والمهاري، والمعرفي.
ولفت الدكتور شعث إلى أهمية الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة في التواصل مع العالم الخارجي، وإثراء المهارات والمعارف بما ينعكس على اتصال وتواصل الفرد مع الوسط المحيط.
وردت أقوال الدكتور شعث في كلمة ألقاها أمام حفل تكريم الطالبات الحاصلات على درجة الامتياز بنتائج امتحانات نهاية الفصل الدراسي الأول من العام الجامعي 2006-2007م، والذي نظمه مجلس طالبات الجامعة الإسلامية في قاعة المؤتمرات الكبرى بمركز المؤتمرات بالجامعة الإسلامية، وقد حضر فعالية الاحتفال النائب هدى نعيم- عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، ولفيف من الأكاديميات في الجامعة، والطالبات المتفوقات وذويهن.
بدورها، حثت النائب نعيم الطالبات على الاجتهاد لتحقيق التميز والنوعية، وأضافت أن النتائج النوعية التي يحققها طلبة الجامعة من جانب، وحرص الجامعة على توفير المناخ اللازم لتطورهم من جانب آخر يعبر عن التلاحم الواضح الذي يجمع الجانبين، ودعت النائب نعيم طالبات الجامعة للمثابرة وحثتهن على منح الثقافة العامة والانخراط في النشاط اللامنهجي بأبعاده الفنية والمجتمعية لما، لذلك من دور في تشكيل الشخصية النموذجية.
وجرى في نهاية الاحتفال توزيع شهادات التقدير والهدايا على الطالبات المتفوقات.

x