الاستعداد لإطلاق مركز الأبحاث والتطوير في مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني

تواصل عمادة البحث العلمي والدراسات العليا في الجامعة الإسلامية بغزة التحضير لإطلاق مركز الأبحاث والتطوير التابع لمستشفى الصداقة التركي الفلسطيني، ويسعى المركز ليكون مركزًا وطنيًا للبحث العلمي وتطوير التدريب الصحي وفق أعلى المعايير الدولية من خلال الربط بين الجانب البحثي الأكاديمي والجانب الصحي التطبيقي للوصول لمستوى صحي مميز.  

وسيعمل المركز على تشجيع الأبحاث الرائدة من خلال دعم الباحثين والخبراء في إجراء الأبحاث العلمية التي تسهم في الارتقاء بحياة الأفراد من خلال النتائج والحلول المستندة إلى الدليل العلمي، ويهتم المركز بتطوير مهارات الكوادر الصحية على أحدث ما توصل إليه العلم في مجال الرعاية الصحية من أجل تقديم أعلى درجات الرعاية المتخصصة للمرضى، هذا ويعزز المركز فرص التعاون البحثي المحلي والإقليمي والدولي بما يتماشى مع السياسة التطويرية لمستشفى الصداقة التركي الفلسطيني.  

بدوره، أشار الأستاذ الدكتور يوسف الجيش- عميد البحث العلمي والدراسات العليا، مدير مركز الأبحاث والتطوير في مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني، إلى أن المركز جاء تحقيقاً لرؤية مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني بأن يكون مركزاً رائداً للبحث العلمي والتطوير وخدمة الإنسانية، منوهًا إلى أن المركز سيعمل بشكل حثيث على تحسين المستوى الصحي للمجتمع الفلسطيني، وتعزيز البحث العلمي الرصين في المجالات المختلفة، والمساهمة في التطوير المستمر لقدرات الكوادر الصحية، والمساهمة في نشر ثقافة البحث العلمي الصحي، والاهتمام بالعلاج المستند إلى الدليل العلمي، وأوضح الأستاذ الدكتور الجيش أن المركز سيعمل على توفير المنح البحثية، وإيجاد مسارات وأولويات جديدة للبحوث في المجال الصحي.  

وحول مجالات العمل في مركز الأبحاث والتطوير، شدد الأستاذ الدكتور الجيش على أن العمل في المركز سيركز على جانبين، الجانب الأول في إدارة البحوث ويركز على توجيه الجهود البحثية فيما يخص الأولويات البحثية في المجال الصحي والتحسين المستمر لجودة حياة المرضى والعمل على دعم الباحثين في مختبرات وعيادات مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني، والجانب الثاني في مجال التدريب وتطوير القدرات ويركز على تلبية احتياجات الباحثين والكوادر الصحية العاملة والسعي لسد الفجوات المعرفية وبناء قدرات العاملين في المجال الصحي، ويركز كذلك على فتح المجال للتواصل والتشبيك مع الخبراء المحليين والإقليميين والدوليين لتقديم أفضل الخبرات للكادر الصحي.  

من جانبه، نوه الدكتور صبحي سكيك- مدير عام مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني، إلى أهمية   ومحورية عمل مركز الأبحاث والتطوير في تطوير مجالات البحث العلمي في المستشفى، وشدد الدكتور سكيك على أن المركز يحقق رؤية مجلس أمناء مستشفى الصداقة التركي الفلسطيني لترسيخ مكانة المستشفى كمنارة للبحث العلمي والتطوير وخدمة المجتمع الفلسطيني وتطوير منظومة الصحة.

x