افتتاح مختبرات الحاسوب والوسائط المتعددة الداعمة لمشروع جامعة المتوسط الافتراضية في الجامعة الإسلامية

افتتح الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية بغزة- مختبرات الحاسوب والوسائط المتعددة، والمقامة بتمويل من الاتحاد الأوروبي بتكلفة بلغت (140) ألف دولار، و تعد أول مختبرات علمية مخصصة لدعم مشروع جامعة المتوسط الافتراضية في قطاع غزة، و يستفيد من خدماتها –حالياً- طلبة قسم هندسة الحاسوب في كلية الهندسة بالجامعة.
وقد حضر حفل الافتتاح كل من: الأستاذ الدكتور محمد عسقول- نائب الرئيس للشئون الأكاديمية، والدكتور سالم حلس –نائب رئيس الجامعة للشئون الإدارية، والدكتور رفعت رستم –نائب رئيس الجامعة لشئون تكنولوجيا المعلومات والعلاقات الخارجية، وأعضاء مجلس الجامعة، ومساعدو نواب رئيس الجامعة، وعدد من مهندسي الكهرباء والحاسوب، والعاملين في قطاع تكنولوجيا المعلومات.
وقد أوضح الدكتور حاتم حماد –مدير مشروع جامعة المتوسط الافتراضية- أن المختبرات تضم العديد من التجهيزات التي توفر للجامعة والطلبة والمؤسسات العديد من الخدمات.
وأشار الدكتور حماد إلى أن هذه المختبرات والمقامة في مبنى تكنولوجيا المعلومات، تحتوي على ثلاثة أقسام أساسية، هي: مختبر حاسوب يضم أجهزة بمواصفات عالية وإمكانيات متميزة، وقسم الفيديوكنفرس والمجهز بكاميرا فيديو مطورة، ومكبرات صوت، وجهاز عرض، إلى جانب قسم web streaming.
وحول الخدمات التي يمكن تقديمها من خلال مختبرات الحاسوب والوسائط الداعمة لمشروع جامعة المتوسط الافتراضية، بين الدكتور حماد أنها تشمل الاستفادة من خدمات الفيديو كنفرس، فضلاً عن عقد ندوات ومؤتمرات داخل المختبر للجامعة، وباستخدام كاميرات الفيديو المجهزة، ومكبرات الصوت، وأجهزة العرض، علاوة على عمل ندوات، وورشات عمل تفاعلية، واستخدام المختبر لنشر محاضرات يتم عرضها في أكثر من مختبر في الجامعة.
وأضاف الدكتور حماد أن الخدمات تشمل إمكانية نشر الفيديو للمحاضرات المسجلة داخل الجامعة، وإعطاء الطلاب الفرصة لمشاهدتها في بث مباشر من الجامعة عن طريق الإنترنت، سواء كان ذلك في المنزل، أو في مختبرات الجامعة، وتابع الدكتور حماد أن المختبرات تتيح الفرصة لطلبة التخصصات الشرعية لتحميل الدروس والخطب الدينية للعلماء، أو مشاهدتها بواسطة الإنترنت من خلال مختبرات الجامعة أو من المنزل بواسطة الكاميرا، وتحدث الدكتور حماد عن إمكانية استخدام خدمات المختبرات في التعليم الإلكتروني لنشر المحاضرات والدروس، لما تتميز به الأجهزة من السرعة العالية، والسعة الكبيرة.
وأوضح الدكتور حماد أن المختبرات توفر خدمات استضافة لصفحات الإنترنت لقسم الكهرباء والحاسوب مع توفير إمكانية إنشاء صفحات مستقلة وديناميكية وتحميلها، فضلاً عن الاستفادة من خدمة التعليم الإلكتروني، والمنتديات، والبريد الإلكتروني، والمحاضرات.
جدير بالذكر أن جامعة المتوسط الافتراضية عبارة عن مشروع يضم أحد عشر عضواً من الجامعات العريقة في أوروبا والشرق الأوسط، ويهتم المشروع بتزويد الطلاب في هذه الجامعات بمواد دراسية عبر الإنترنت.

x