اضافة (3000) نسخة جديدة باللغتين العربية ية والإنجليزية إلى المكتبة المركزية بالجامعة الإسلامية

شدد الأستاذ الدكتور/ محمد عيد شبير-رئيس الجامعة الإسلامية بغزة، على حرص الجامعة الإسلامية بغزة على رفد المكتبة منذ تأسيسها بكافة المتطلبات اللازمة لنجاح العملية الأكاديمية، منوهاً إلى حرص الجامعة على توفير الكتاب حتى لو لم يكن متوفراً في السوق المحلية، وتحدث أ.د. شبير عن تطلع الجامعة الإسلامية منذ فترة طويلة إلى اشتراك المكتبات الفلسطينية في المكتبة الالكترونية التي تستخدم الطرق الحديثة في الاتصالات، بشكل يمكن الباحث من الاتصال بمراكز المعلومات، وثمن في هذا الصدد جهود مؤسسته (AED) ووزارة التربية والتعليم العالي، وذلك لمساهمتها في إدخال الخدمات المتطورة إلى عمل المكتبة المركزية.
وتوجه أ.د. شبير بالشكر إلى عميد المكتبات ومدير المكتبة المركزية والعاملين فيها، وحيا روح الفريق الواحد التي جمعت طاقم المكتبة المركزية والتي وصلت جهودهم الرائدة بالمكتبة إلى أنصع صورة.
وكان أ.د. شبير يتحدث خلال عرض عمادة المكتبات بالجامعة الإسلامية أمس الكتب والمراجع التي وصلت حديثاً إلى مكتبة الجامعة الإسلامية من معرض القاهرة الدولي للكتاب، وذلك بحضور د. كمالين شعت-نائب الرئيس للشئون الأكاديمية، د. إسماعيل رضوان-عميد المكتبات، أ. عوني المقيد-مدير المكتبة المركزية، وأعضاء مجلس الجامعة والمدراء، ورؤساء الأقسام والمراكز، والعديد من أعضاء الهيئتين الأكاديمية والإدارية، والعاملين في المكتبة المركزية.
وأوضح د. إسماعيل رضوان-عميد المكتبات- أن المكتبة المركزية تنظر بعين الجد والاجتهاد لتحقيق الإحاطة الجارية حتى يطلع الجميع على الإضافات الحديثة من الكتب التي وصلت إلى المكتبة المركزية من معرض القاهرة الدولي للكتاب، مؤكداً على حرص العمادة على ارتياد معارض الكتاب الدولية، علاوة على تزويد المكتبة بالكتب الحديثة خاصة باللغة الإنجليزية، موضحاً إدراك جميع الطلبة والعاملين في الجامعة الإسلامية لهذا الأمر حيث لا يستغرق الكتاب وقتاً طويلاً لإحضاره من داخل فلسطين أو خارجها، وتحدث د. رضوان عن وصول (3000) نسخة باللغتين العربية والإنجليزية حديثاً إلى المكتبة المركزية بالجامعة وذلك في أعقاب عودة وفد الجامعة من معرض القاهرة الدولي للكتاب، مشدداً على حرص عمادة المكتبات بالجامعة الإسلامية على تذليل الصعاب أمام المستفيدين، وتقديم الخدمة أمام الطلبة والباحثين بشكل مناسب، وأكد د. رضوان على أن المكتبة المركزية بالجامعة ارتقت بشكل متقدم، وقد شهد بذلك المستفيدون وزوارها من الوفود الأجنبية والعربية رفيعة المستوى.
وأشار د. رضوان إلى حرص المكتبة المركزية على الاستفادة من تكنولوجيا المعلومات والانترنت والمكتبة الرقمية، مؤكداً على أن التوفيق بين التكنولوجيا الحديثة وروح الفريق الواحد عامل رئيس في تقدم المكتبة، وتناول د. رضوان حوسبة المكتبة المركزية بشكل كامل، مشيداً بتعاون إدارة تكنولوجيا المعلومات مع العمادة لإنجاز هذه المهمة الحضارية، واستعرض د. رضوان التقنية الحديثة في المكتبة المركزية، بحيث أصبح بإمكان أي طالب أن يستعير الكتاب الذي يرغب فيه بنفسه، وتحدث د. رضوان عن اقتراب إصدار النسخة الأولى من المكتبة الالكترونية والتي تعتبر الأكثر تميزاً في فلسطين، منوهاً إلى أهمية الحقوق القانونية وملكية النشر الالكتروني.
واستعرض د. رضوان العلاقات الوطيدة والاتفاقيات التي تربط عمادة المكتبات بالجامعة الإسلامية بغزة مع الجامعات الفلسطينية والإقليمية والدولية أيضاً، مثمناً الأدوار العظيمة التي بذلها رئيس وأعضاء مجلس الأمناء، ورئيس وأعضاء مجلس الجامعة، والعاملين في المكتبة، كما شكر د. رضوان الدكتور علي الشريف-عضو هيئة التدريس بكلية الشريعة لتبرعه الكريم للمكتبة المركزية.

x