اكاديمي مختص يبين دور الأفراد والمجتمعات والعلماء في تحقيق محبة رسول الله صلى الله عليه وسلم

دور الأفراد والمجتمعات والعلماء في تحقيق محبة رسول الله صلى الله عليه وسلم

أكد الدكتور إسماعيل رضوان – الأستاذ المشارك في تخصص الحديث الشريف وعلومه في الجامعة الإسلامية – على مجموعة من الأمور الهامة التي بمقتضاها تتحقق المحبة لرسول الله- صلى الله عليه وسلم, منها ما هو متعلق بالفرد, ومنها ما هو متعلق بالأسرة والمجتمع وما هو متعلق بالعلماء, ومؤسسات المجتمع.
فعلى صعيد الفرد دعا الدكتور رضوان إلى التفكير في دلائل نبوة الرسول- صلى الله عليه وسلم القاطعة, والمؤكدة عل صدق نبوته, إلى جانب تعلم الأدلة من القرآن والسنة والإجماع الدالة على وجوب طاعة النبي- صلى الله عليه وسلم, والأمر باتباعه, والامتداد به, مشدداً على أهمية استشعار محبته صلى الله عليه وسلم في القلوب بتذكر كريم صفاته, وقراءة سجاياه الشريفة, علاوة على أنه أرحم وأحرص على أمته, وحث على التعرف على الآيات والأحاديث المؤكدة على منزلته الرفيعة, وتكريم الله سبحانه وتعالى له, وبين الدكتور رضوان أهمية النية الصادقة للذب عن الرسول صلى الله عليه وسلم, والحرص, على قراءة سيرته, والوقوف عليها, واستخلاص العبر والدروس منها.
وعلى صعيد الأمور المناطة بالأسرة أوضح الدكتور رضوان أهمية تربية الأبناء على محبة الرسول- صلى الله عليه وسلم, واقتناء الكتب عن سيرته العطرة, وتشجيع الأبناء على حفظ الأذكار النبوية.
وأوصى الدكتور رضوان – في كلمته أمام وقفة طلابية نظمها مجلس الطالبات لنصر الرسول- صلى الله عليه وسلم – أوصى بزرع محبة الرسول – صلى الله عليه وسلم في نفوس الطالبات, والإكثار من عقد المحاضرات التي تغطي جوانب من حياة الرسول- صلى الله عليه وسلم, وتشجيع البحث العلمي في السيرة النبوية, وزيارة أركان المكتبات التي تتحدث عن سيرة الرسول الشريفة.
وفيما يتعلق بالأمور التي يتعين على الأئمة والدعاة القيام بها, دعا الدكتور رضوان إلى بيان صفات وفضائل الرسول- صلى الله عليه وسلم, عرض منهجه في حياته اليومية, ودحض الشبهات والأباطيل التي تثار حوله, وعقد الندوات والمنتديات الثقافية لإبراز سيرة الرسول الكريم.

x