رئيس جمعية الحمامة الدولفين البريطانية يحث طلبة الطب في الجامعة على تحري قيمة الوقت وإشاعة الهدوء عند معالجة المرضى

حث الدكتور ديفيد هالبن –جراح العظام البريطاني الشهير، رئيس جمعية الحمامة والدولفين- طلاب وطالبات كلية الطب في الجامعة الإسلامية، على أخذ عنصر الوقت بعين الاعتبار عند معالجة المريض، وشدد على أهمية إشاعة جو من الهدوء يساعد الطبيب على العمل، ودعا طلبة كلية الطب إلى التعامل بحكمة وعقلانية مع الحالات المختلفة، وأكد الدكتور هالبن على تحري الدقة عند تشخيص الحالات المرضية، وقدم عرضاً مصوراً للعديد من الحالات المرضية، وشرح سبل التعامل معها طبياً.
وردت أقوال الدكتور هالبن بينما كان يتحدث أمام طلاب وطالبات كلية الطب في الجامعة الإسلامية في محاضرة عن التعليم الطبي في فلسطين، وقد حضر المحاضرة التي عقدت في قاعة المؤتمرات العامة بمبنى طيبة للقاعات الدراسية الأستاذ الدكتور عادل عوض الله –نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشئون الأكاديمية، والدكتور مفيد المخللاتي –عميد كلية الطب، وأعضاء هيئة التدريس في كلية الطب، وطلاب وطالبات الكلية.
وفي سياق متصل، استقبل الدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية- الدكتور ديفيد هالبن –جراح العظام البريطاني الشهير، رئيس جمعية الحمامة والدولفين، والوفد المرافق له والذي ضم كلاً من: الدكتور توني ديفس، والدكتورة سونيا روبنسون، والسيدة سوزان هالبن، وقد حضر اللقاء من الجامعة الإسلامية الأستاذ الدكتور رفعت رستم –نائب رئيس الجامعة الإسلامية للعلاقات الخارجية وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور مفيد المخللاتي –عميد كلية الطب، والأستاذ حسام عايش –نائب مدير دائرة العلاقات العامة.
وقد أشاد الدكتور هالبن بالنهضة التي تشهدها الجامعة الإسلامية على صعيد التخصصات الطبية، ولفت إلى الحاجة الماسة للاهتمام بقطاعي التعليم والصحة في فلسطين عامة، وقطاع غزة خاصة، ودعا إلى تظافر المؤسسات المعنية في قطاع غزة من أجل الإعداد التعليمي عالي المستوى لتلاميذ المدارس، ليصلوا إلى مرحلة الدراسة الجامعية بتأهيل مرتفع.

x