الجامعة الإسلامية تنظم لقاءً للتواصل مع خريجي قسم الهندسة المعمارية

نظمت دائرة شئون الخريجين بعمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر بالتعاون مع قسم العمارة بكلية الهندسة لقاءً للتواصل مع خريجي قسم الهندسة المعمارية، أمس في قاعة المؤتمرات بمبنى طيبة، وذلك بحضور أ.د. محمد عيد شبير رئيس الجامعة الإسلامية، د. يوسف المنسي-نائب عميد كلية الهندسة، د. محمد مقداد-نائب عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، د. أسامة العيسوي-رئيس قسم الهندسة المعمارية، أ. رفيق حماد-مدير دائرة شئون الخريجين، م. رفيق مكي-نقيب المهندسين، م. زياد الظاظا-رئيس فرع غزة في نقابة المهندسين، إلى جانب أعضاء هيئة التدريس بقسم الهندسة المعمارية، وخريجو وخريجات قسم المعمارية.
وأعرب أ.د. محمد شبير-رئيس الجامعة عن عميق سعادة الإنسان عندما يرى ثمرة من ثمرات الجامعة الإسلامية، متحدثاً من خريجي قسم الهندسة المعمارية، ومتناولاً الجهود البناءة التي تبذلها كلية الهندسة بالجامعة والتي أثمرت هؤلاء الخريجين.
وأوضح أ.د. شبير أن الجامعة الإسلامية اتخذت توجهاً استراتيجياً يقضي برعاية خريجيها، ومن هنا جاءت نشأة دائرة شئون الخريجين، مؤكداً حرص الجامعة على الرعاية الكافية لاحتضان طلبتها وخريجيها وصولاً بهم إلى حياة كريمة، وأشار أ.د. شبير إلى تعاون الجامعة مع الخريجين من خلال عدة جهات منها: عمادة خدمة المجتمع والتعليم المستمر، إضافة إلى التأكيد على الحرص على تزويد الخريجين بالمهارات اللازمة، ليتمكنوا من الوصول إلى الأماكن الريادية، وشدد أ.د. شبير على أهمية رعاية الخريجين، متحدثاً من حرص الجامعة على تبيني البرامج التي تعزز تواصلهم مع الجامعة والارتقاء بهم، وشجع على المحافظة على التعاون بين نقابة المهندسين، ودائرة شئون الخريجين وكلية الهندسة.
من جانبه أوضح د. يوسف المنسي-نائب عميد كلية الهندسة، أن اللقاء يأتي ضمن سلسلة للتواصل بين كلية الهندسة وخريجيها للتعرف على تخربتهم، والاستفادة من التغذية الراجعة في تطوير البرامج، وتلمس حاجات المجتمع، مؤكداً على أن ذلك يعزز تواصل الكلية مع المجتمع لتأخذ دورها الريادي في تنمية المجتمع.
أما د. محمد مقداد-نائب عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر، فتحدث عن أهمية أن يخرج الخريج إلى المجتمع ويجد أن التنمية أخذت أبعادها المطلوبة، واستعرض د. مقداد الظروف التي يواجهها الخريج في ظل ارتفاع نسبة البطالة، منوهاً إلى حرص الخريج على الحصول على فرصة العمل بكفاءة، واستعرض أهمية مساندة الدورات والمهارات للتعليم الأكاديمي وذلك ليتمكن الفرد من الوفاء بمتطلبات سوق العمل المتجدد، وأكد د. مقداد على دعم عمادة خدمة المجتمع للخريجين، إضافة إلى إبداء استعداد العمادة للمساعدة بالارتقاء بمهارات الخريجين وكفاءتهم، وتعامل د. مقداد الأقسام والتي تعمل تحت مظلة العمادة مثل: دائرة المشاريع والتدريب، مركز التقنيات المساعدة، وحدة الرسوم المتحركة، دائرة شئون الخريجين.
وأشار أ. رفيق حماد-مدير دائرة شئون الخريجين إلى أن عقد اللقاء يأتي إيماناً بأهمية تواصل الجامعة مع خريجيها، واستعرض أ. حماد الأعمال التي تقوم بها الدائرة، ومنها: متابعة أوضاع خريجي الجامعة، والاستفادة من خبراتهم وعقد دورات وورش عمل، إلى جانب العمل على تأهيل الخريجين وإعدادهم عبر القيام بدورات تدريبية متخصصة، يتم التنظيم لها وفق احتياجات سوق العمل، منوهاً إلى وجود رؤية مستقبلية للدائرة لعقد العديد من الدورات المتقدمة حتى يستطيع الخريج مواكبة سوق العمل، علاوة على مساعدة الخريجين في الحصول على فرص للتدريب في المؤسسات الحكومية والخاصة عبر الاتصال والتنسيق، إضافة إلى مساعدة الخريجين في الحصول على فرص العمل، وتحدث أ. حماد عن التعاون الذي يربط الدائرة بالعديد من المؤسسات في الداخل والخارج، موضحاً حرص الدائرة على استقراء آراء الخريجين في الخدمات المقدمة إليهم، إلى جانب التعرف على احتياجات سوق العمل وتلبيتها بينما حث د. أسامة العيسوي-رئيس قسم العمارة الحضور على تداول القضايا والخروج بتوصيات تساهم في تطوير قسم العمارة والعمل الأكاديمي فيه، متحدثاً عن قسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة، والمستوى المتميز لطلبته وخريجيه، وأشاد د. العيسوي بأعمال ومشاريع طلبة الهندسة وهم ما زالوا في طور الدراسة، إضافة إلى ارتفاع مستوى المهارات لديهم مما يعزز صدق أهداف الجامعة في العمل الجاد للارتقاء بالطالب ارتقاءً شاملاً.
وقدر د. العيسوي الجهود التي بذلتها دائرة شئون الخريجين وأعضاء هيئة التدريس بقسم الهندسة المعمارية في الإعداد والترتيب للقاء التواصل، وشدد على أهمية مواصلة نقابة المهندسين عطائها لخدمة القطاع الهندسي، والعمل الجاد على تقوية البحث العلمي لخريجي الهندسة من مختلف الجامعات.
وفي نهاية اللقاء تم فتح باب المناقشة للخريجين والخريجات، حيث تفضل م. رفيق مكي نقيب المهندسين بالرد على تساؤلات المهندسين الخريجين، إلى جانب ممثلي الجهات المختلفة من الجامعة المشاركة في اللقاء.

x