الجامعة الإسلامية تكرم الصحفيين والإعلاميين الذين قاموا بتغطية احتفالات تخريج الفوج الخامس والعشرين

أثنت الجامعة الإسلامية بغزة على لسان معالي المهندس جمال ناجي الخضري – وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات, ورئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية, والدكتور كمالين كامل شعث – رئيس الجامعة الإسلامية على الجهود المتميزة والمتابعة الجادة, التي بذلتها وسائل الإعلام في تغطية وقائع احتفالات تخريج الفوج الخامس والعشرين من طلبة الجامعة الإسلامية, والذي نعتته الجامعة باسم فوج ” الصمود والثبات”, علاوة على أنشطة وفعاليات الجامعة الإسلامية المختلفة والتي عقدت على مدار العام الجامعي 2005 – 2006م, و ثمنت الجامعة الإسلامية دور الإعلاميين في نقل الرسائل الإعلامية التي تسلط الأضواء على النجاحات التي تحققها مؤسسات الوطن, وذلك تأكيداً على مساهمة تلك المؤسسات كل في موقعها في رسم صورة مشرفة للأداء الفلسطيني.
جاء ذلك خلال الحفل المسائي الذي أقامته دائرة العلاقات العامة ومركز المؤتمرات بالجامعة الإسلامية في حديقة الجامعة الإسلامية لتكريم وسائل الإعلام والإعلاميين والصحفيين الذي قاموا بتغطية وقائع احتفالات تخريج الفوج الخامس والعشرين من طلبة الجامعة الإسلامية, إلى جانب تغطية أنشطة وفعاليات الجامعة الإسلامية التي شهدتها العام الجامعي الماضي, وكذلك تكريم الجهات المشاركة في إنجاح فعاليات حفل التخرج من داخل الجامعة الإسلامية.
وحضر حفل التكريم معالي المهندس جمال ناجي الخضري – وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات, ورئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية, والدكتور كمالين كامل شعث – رئيس الجامعة الإسلامية, والأستاذ محمد حسن شمعة – نائب رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية, والأستاذ خالد الهندي – أمين سر مجلس الأمناء, والدكتور محمد مقداد – عميد خدمة المجتمع والتعليم المستمر, والدكتور أسامة العيسوي – مساعد نائب رئيس الجامعة الإسلامية للشئون الإدارية, ورئيس مجلس إدارة مركز المؤتمرات, والمهندس خالد الحلاق – مدير دائرة العلاقات العامة, والأستاذ سعيد النمروطي – مشرف مركز المؤتمرات, وعدد كبير من ممثلي وكالات الأنباء, والقنوات الفضائية, والصحف الفلسطينية, والمواقع الإخبارية الإلكترونية, والإذاعات الفلسطينية, والمكاتب الإعلامية, ولفيف من الإعلاميين, والمصورين الصحفيين, والعاملين في الجامعة الذين شاركوا في الإعداد والتحضير ومتابعة احتفالات التخريج.
الوفاء للإعلاميين ورسالتهم النبيلة
من ناحيته, رحب معالي المهندس الخضري بالمؤسسات الإعلامية وممثليها, معتبراً أن يوم تكريم الجامعة الإسلامية للإعلاميين يأتي في سياق وفاء الجامعة الإسلامية لهم, وعرفاناً بالرسالة النبيلة التي يؤدونها.
وأكد أن تلبية وسائل الإعلام لدعوة الجامعة الإسلامية تعتبر دليلاً على التواصل المتجدد معها, وقدر معالي المهندس الخضري للإعلاميين وقوفهم على التطورات والإنجازات التي حققتها الجامعة الإسلامية خاصة, وأن الكثير منها يمثل نجاحاً لفلسطين, وعلامة من علامات الإبداع والتميز, في إشارة منه إلى الجوائز, وبراءات الاختراع, والمنح الدولية التي حصدتها الجامعة الإسلامية.
وشدد معالي المهندس الخضري على أن الجامعة الإسلامية تثابر بكد واجتهاد لتواصل ريادتها, وتحقق العصرية في الخدمات التي تقدمها على الأصعدة المختلفة, وهي: التعليم العالي, والبحث العلمي, وخدمة المجتمع المحلي. احترام كبير للمؤسسات الإعلامية والصحفيين
وأبدى الدكتور شعث احترامه الكبير لدور المؤسسات الإعلامية والصحفيين في إبراز مسيرة العطاء الأكاديمي والبحثي والمجتمعي التي قطعتها الجامعة الإسلامية, مشيراً إلى أن الجامعة الإسلامية تهتم بتقديم الخدمات النوعية, وتؤكد في ثقافتها على رعاية الإبداع والتطوير, ومواكبة ما يستجد من تطورات عالمية في بيئة التعليم العالي, لتؤدي الدور المنوط بها كغيرها من مؤسسات الوطن, وشدد الدكتور شعث على أن العلاقة التكاملية التي تربط الجامعة ووسائل الإعلام تؤكد على الرؤية المشتركة الرامية للنهوض بالمجتمع, والارتقاء به إلى مصاف المجتمعات المتقدمة.
وأكد الدكتور شعث على أن الجامعة الإسلامية بتكريمها للمؤسسات الإعلامية والصحفيين والإعلاميين الذين شاركوا في تغطية فعاليتها المختلفة تجدد شكرها ووفائها لهم, وتعتبر أن كل واحد منهم يحمل وساماً على صدره تقديراً لأدائه وعطائه.
وثمن الدكتور شعث روح الفريق الواحد التي جمعت أسرة الجامعة الإسلامية العاملة في احتفالات التخريج, والتي أثمرت احتفالات بهيجة أسرت الحضور, ولاقت إعجابهم واستحسانهم.
رسالــة مشتركـة
أما المهندس الحلاق فوقف على الشراكة بين وسائل الإعلام والمؤسسات في بناء المجتمع, وأوضح أن الجامعة تنظر بعين الاحترام إلى الإعلاميين الذين يحترمون أمانة العلم وشرف المهنة, ويقدمون إنتاجاً إعلامياً رفيع المستوى.
من ناحية أخرى, أشاد المهندس الحلاق بالتكاثف والنظام اللذان يميزان العاملين في الجامعة الإسلامية, واللذان انعكسا على جودة أدائهم في الأنشطة الكبرى التي تعقدها الجامعة والتي كانت أحدثها احتفالات تخريج الفوج الخامس والعشرين, مبيناً أنه بهذه الاحتفالات وبحفل تكريم المؤسسات الإعلامية والصحفيين والإعلاميين والعاملين في احتفالات التخريج تكون الجامعة الإسلامية توجت وبنجاح عامها الدراسي 2005 – 2006م, والذي جاء عشية مرور قرابة ثلاثين عاماً على نشأتها.
الجامعة مفخرة لفلسطين وشعبها
وقد أكد العديد من مندوبي وسائل الإعلام الذين حضروا حفل التكريم على الدور الحيوي الذي تقوم به الجامعة الإسلامية في خدمة التعليم العالي, والمجتمع الفلسطيني, والحركة البحثية والعلمية, وأوضحوا أن ذلك يأتي تطبيقاً لمساهماتها الجادة في بناء وتنمية المجتمع, وأشادوا بالنقلات النوعية التي حققتها الجامعة, حتى غدت مفخرةً لفلسطين وشعب فلسطين وفي نهاية الاحتفال قدم كلُ من: معالي المهندس الخضري, والدكتور شعث, والأستاذ شمعة, شهادات الشكر والتقدير والهدايا التذكارية للإعلاميين والعاملين في الجامعة الذين جرى تكريمهم.

x