كلية الهندسة تنظم ورشة عمل حول المدن الذكية ضمن أنشطة مشروع الإيسكو الممول من الإتحاد الأوروبي


نظمت كلية الهندسة في الجامعة الإسلامية ضمن أنشطة مشروع الأكاديمية الإلكترونية لعمليات المدن الذكية في فلسطين ورشة عمل حول المدن الذكية، وذلك عبر تقنية الزووم، وحضر الورشة معالي الدكتور إسحاق سدر -وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور نضال الجيوسي -منسق مكتب اراسموس بلس، والأستاذ الدكتور عمار أبو هدروس- نائب عميد البحث العلمي، منسق المشروع في الجامعة، والدكتور محمد جبران -المنسق الرئيس للمشروع في جامعة بيرزيت، والدكتور محمد الأسطل- مدير وحدة ذكاء الأعمال ودعم القرار في شركة توزيع كهرباء غزة، وعدد من الأكاديميين، ولفيفٌ من المهتمين بموضوع الورشة.

 

وفي افتتاحية الورشة، رحب الأستاذ الدكتور أبو هدروس بالمشاركين في الورشة، وأكد على أهمية المشاريع الممولة برنامج اراسموس بلس في تطوير وتنمية قدرات الأفراد والمجتمع.

بدوره، أشار معالي الدكتور سدر إلى اهتمام الوزارة بمواكبة الثورة الصناعية الرابعة والمدن الذكية المستدامة، ونوَه إلى إنجازات الوزارة في مجالات الدفع الإلكتروني وإنشاء ناقل البيانات، وتحدث عن عقد اتفاقية مع البنك الدولي لدعم القطاع التكنولوجي في فلسطين، وإطلاق مبادرة “مليون طفل مبرمج”.

 

وشكر الدكتور الجيوسي القائمين على المشروع، مبينًا أهمية المواصلة في هذا المجال الحيوي، وأعلن عن مضاعفة الموازنة المخصصة للمشاريع الممولة ضمن برنامج اراسموس بلس في الدورة الجديدة.

 

وتحدَث الدكتور جبران عن أنشطة المشروع المختلفة التي تم إنجازها، وتلك التي سيتم إنجازها خلال الأشهر الباقية.

 

وشاركت شركة توزيع كهرباء غزة بتجربتها الفريدة في إنشاء الحي الذكي بالتعاون مع بلدية القرارة خلال الورشة، وعرض الدكتور الأسطل المراحل التي تم إنجازها موضحاً رؤية الشركة المستقبلية لمشاريع مشابهة.

 

وشارك في الورشة مجموعة من الأساتذة من الجامعات الأوروبية الشريكة بمحاضرات قصيرة عن أمن المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات، وشبكات الطاقة الذكية، وعرض مجموعة من طلاب وطالبات الجامعات الفلسطينية المشاركة مشاريعهم الإبداعية.

x