الجامعة الإسلامية توقع مذكرة تفاهم مع الجمعية اليونانية

وقعت الجامعة الإسلامية بغزة مذكرة تفاهم مع الجمعية اليونانية للبحوث والتكنولوجيا باليونان، وكانت الجامعة الإسلامية وقعت المذكرة نيابة عن الشبكة الأكاديمية الفلسطينية، وقد وقع المذكرة كل من: د. ماهر صبرة – مساعد نائب رئيس الجامعة الإسلامية لشئون تكنولوجيا المعلومات، ورئيس إدارة تكنولوجيا المعلومات بالجامعة، والبروفيسور بناتيوتس تسناكس –رئيس مجلس إدارة الجمعية اليونانية للبحوث والتكنولوجيا.
أهداف المذكرة
وأوضح د. صبرة أن المذكرة تهدف إلى نقل وتبادل الخبرات الأوروبية في مجال شبكات الحاسوب، والبرامج التطبيقية العلمية إلى فلسطين، مشيراً إلى أن المشروع الخاص بالبحوث والتكنولوجيا ممول من قبل الاتحاد الأوروبي، ويسعى إلى عمل شبكات في أوروبا، وربطها مع مناطق أخرى في العالم، إضافة إلى دراسة واقع هذه الخبرات في فلسطين بالنسبة لهذا النوع من الشبكات والأبحاث، علاوة على إعداد مشروع نموذج شبكة في فلسطين لإشراك الجامعات الفلسطينية في برامج تطبيقية في مجال العلوم والتكنولوجيا، والتي تحتاج إلى طاقة عالية من أجهزة الحاسوب، والشبكات المتطورة.
وذكر د. صبرة أن بنود المذكرة تقضي بتدريب خبراء محليين في فلسطين، من خلال الجامعات الفلسطينية؛ بغرض نقل هذه الخبرات والاستفادة منها في محاولة لعمل مشروع تطبيقي مشترك.
وبخصوص المدة الزمنية التي ستنفذ في غضونها مذكرة التفاهم صرح د. صبرة أنها تمتد من خريف عام 2005م، وحتى صيف عام 2007م، وأبدى د. صبرة تفاؤله حول مدى إمكانية نجاح المشروع، معزياً ذلك لكونه حيوياً، ويدعم مجالات البحث العلمي، إلى جانب المجالات العلمية، والتطبيقية، والهندسية.


الشبكة الأكاديمية الفلسطينية
وأشار د. صبرة إلى أن توقيع المذكرة يأتي امتداداً لأعمال الشبكة الأكاديمية الفلسطينية، مضيفاً أنه تم إنشاء الجمعية الفلسطينية لتطوير الجيل الثاني من الانترنت، وهذه الجمعية مؤلفة من الجامعات الفلسطينية، وبمشاركة وزارتي التربية والتعليم العالي، والاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وبيّن د. صبرة أن مهمة الجمعية الأساسية تتمثل في إنشاء الشبكة الأكاديمية الفلسطينية، التي ستقوم بربط الجامعات الفلسطينية بشبكات عالمية.
وأوضح د. صبرة أنه تم الاتفاق على أن تمثل الجامعات الفلسطينية في قطاع غزة الجامعة الإسلامية بغزة، في الوقت الذي تمثل فيه الجامعات الفلسطينية في الضفة الغربية جامعة القدس المفتوحة.
وذكر د.صبرة أنه يجري حالياً العمل على إنشاء الشبكة اليورومتوسطية، مع العلم أن فلسطين مسجلة في عضوية هذه الشبكة، وتعتبر الجامعة الإسلامية عضواً فيها، وأضاف د. صبرة أن هذه العضوية جاءت بناءً على توقيع اتفاق من قبل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

x