الجامعة الإسلامية تكرم المعلمة أسماء مصطفى الحاصلة على لقب “المعلم العالمي” للعام 2020م

 

كرمت كلية التربية في الجامعة الإسلامية بغزة المعلمة أسماء مصطفى- الخريجة من قسم اللغة الإنجليزية بكلية التربية بالجامعة، الفائزة بجائزة “المعلم العالمي”، وأقيم حفل التكريم بحضور الأستاذ الدكتور ناصر فرحات- رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور إبراهيم الأسطل- عميد كلية التربية، والدكتور مجدي عقل- رئيس قسم المناهج والتدريس بكلية التربية، والدكتورة سمية صايمة- مدير مركز دراسات المرأة، والمعلمة أسماء مصطفى، ولفيف من المعنيين.

من جهته، عبر الأستاذ الدكتور فرحات عن فخره بهذا الإنجاز الذي سُجل لخريجة من الجامعة الإسلامية، مشيرًا إلى اهتمام الجامعة  في احتضان إبداعات وإنجازات الطلبة والخريجين، مؤكدًا أن ذلك يرفع من شأن ومكانة الجامعة في كافة المحافل.

وأفاد الأستاذ الدكتور فرحات أن الجامعة أقامت معرضًا يحتوي على كل إنجازات خريجيها والجوائز المشرفة التي حصلوا عليها، منوهًا إلى وجود عدد كبير من المبدعين من الطلبة والخريجين الذين رفعوا اسم الجامعة في العالم.

من ناحيته، لفت الأستاذ الدكتور الأسطل إلى أن حفل التكريم أقيم من أجل تعزيز التواصل مع خريجي الجامعة، ونوه إلى أن كلية التربية ببرامجها وأساتذتها ومراكزها من الكليات الرائدة التي تعمل ضمن فرق متكاملة لتحقيق الأهداف المنوطة بها؛ من أجل تخريج طلبة قادرين على العمل في الميدان.

من جانبه، استعرض الدكتور عقل جانب التميز في مادة اللغة الإنجليزية التي تدرسها المعلمة، فضلًا عن التحديات الكبيرة التي تواجه المدرسين في المجال التربوي وفي الميدان، مبينًا أن كلية التربية متواصلة في تكريم المبدعين والمتميزين الذين حصلوا على الجوائز؛ لتحفيز الإبداع لديهم.

بدورها، بينت الدكتورة صايمة أن المعلمة هي نموذج للمرأة المبدعة التي تعتبر صاحبة الأدوار المتعددة، وتابعت:” رغم الصعوبات والظروف القاسية التي مرت على المعلمة أسماء واصلت طريق الإبداع في المدرسة بشكل متميز”.


ومن جهتها، ثمنت المعلمة أسماء مصطفى على دور الجامعة الإسلامية في تقديم الدعم المتواصل لها، وشددت على أن تميزها كان من خلال تأدية واجبها في الميدان، والذي تعلمته خلال دراستها في كلية التربية، وأكدت أن فوزها بالجائزة العالمية ما هي إلا بداية لمراحل جديدة تفتح لها آفاقًا؛ من أجل النهضة بمستقبل أبناء الوطن.

ونوهت المعلمة مصطفى إلى أن مؤسسة Awards AKS Education في الهند  تكرم أفضل (100) معلم من العالم في كل عام، وأردفت:” هذا العام تمت المنافسة من (110) دولة بعشرات آلاف المعلمين، تم اختياري مع (3) معلمين في فلسطين”.

ولفتت المعلمة أسماء مصطفى إلى أنها قدمت أعمال من خلال دورها بالأنشطة التفاعلية مع طلبتها لإيجاد بيئة تعليمية تفاعلية، وكسر نظام التعليم التقليدي، وأضافت:” استخدمت 45 لعبة لتعليم اللغة الإنجليزية لغير الناطقين بها منها ألعاب ابتكرتها حسب المرحلة العمرية التي أدرسها، وحسب حاجة المتعلمين، ومنها تعلمتها في الجامعة، ومنها تعلمتها من ورشات عمل للمعلمين”.

وأشارت المعلمة أسماء إلى أنها لجأت إلى البحث العلمي والإطلاع والتنقيب على ما يلاءم الطالب الفلسطيني، وتابعت أنها أطلقت مشروع الشراكة العالمية في التعليم، وزارت مع طالبتها 35 دولة افتراضيًا عبر تقنية زووم وسكايب، والرحلات التعليمية عبر اللوحات الذكية؛ لإعطاء الطالب دفعة لممارسة اللغة ويتحدثها بشكل أفضل.

x