مدير عمليات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين يزور الجامعة الإسلامية ويصفها بالمتميزة

أكد السيد جون جينج –مدير عمليات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينية “أنروا”- على أن التعليم ينعش الاقتصاد، ليس فحسب وإنما ينعش كل شيء في المجتمع، وأكد أن إحداث التنمية والتطوير يعتمد بالدرجة الأولى على تطوير التعليم، وبين السيد جينج حاجة مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين إلى النهوض بمستويات الطلاب، وطالب الجامعة الإسلامية التي وصفها بالمتميزة أن تتعاون مع الوكالة للوصول إلى حل ناجع يساعد في استمرارية العطاء بمردود أفضل وأقوى، وأكد على حق الجميع في الحصول على التعليم خاصة أن القراءة والكتابة في المدارس مستقلة، وشجع التعاون المشترك من أجل إصلاح وتطوير العملية التعليمية، ووصف الضعف الذي تعاني منه المدارس بأنه نتيجة لحالة استثنائية يتم تفهمها، وتابع أن تشخيصها يساعد في وضع الحل الملائم لها.
جاءت أقوال السيد جينج خلال زيارة قام بها للجامعة الإسلامية، حيث كان في استقباله كل من: النائب المهندس جمال ناجي الخضري –رئيس مجلس أمناء الجامعة الإسلامية، والدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور عادل عوض الله –نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والأستاذ الدكتور رفعت رستم –نائب رئيس الجامعة لشئون العلاقات الخارجية وتكنولوجيا المعلومات، والدكتور بسام السقا –مساعد نائب الرئيس للشئون الأكاديمية، والأستاذ حسام عايش –نائب مدير دائرة العلاقات العامة.
وأشار الدكتور شعث إلى اهتمام الجامعة الإسلامية بتحقيق الجودة الأكاديمية في برامجها وتخصصاتها المختلفة، ورحب بالتعاون مع وكالة الغوث لتحقيق نتائج طيبة، وقال: “نحن نؤمن أن التعليم أساس التنمية”.

x