افتتاح معرض الإبداعات الطلابية والوسائل التعليمية الثاني في الجامعة

افتتح معالي الدكتور محمد الأغا –وزير التربية والتعليم العالي المكلف في حكومة تسيير الأعمال، والدكتور كمالين كامل شعث –رئيس الجامعة الإسلامية، والأستاذ الدكتور عادل عوض الله –نائب رئيس الجامعة للشئون الأكاديمية، والأستاذ الدكتور إسماعيل رضوان –عميد شئون الطلبة في الجامعة الإسلامية- معرض الإبداعات الطلابية والوسائل التعليمية الثاني الذي تنظمه وحدة الأنشطة الطلابية بعمادة شئون الطلبة بالجامعة الإسلامية في بهو مركز المؤتمرات بالجامعة الإسلامية، وحضر فعالية الافتتاح كل من: الأستاذ الدكتور محمود أبو دف –عميد كلية التربية بالجامعة، والأستاذ الدكتور فؤاد العاجز –نائب عميد كلية التربية، والدكتور نعيم بارود –نائب عميد شئون الطلبة، والأستاذ مازن النخالة –مسئول وحدة الأنشطة الطلابية بعمادة شئون الطلبة، والأستاذ محمد عبد الهادي –مسئول مصادر التعليم والوسائل التعليمية بوكالة الغوث، والأستاذ عصام ديب والأستاذ فتحي الحاج يوسف –من قسم التقنيات التربوية بوزارة التربية والتعليم، والأستاذ أيمن العكلوك –مسئول مؤسسة المبدعين، والأستاذ أدهم البعلوجي –مسئول مركز الوسائل التعليمية بالجامعة الإسلامية.

وقد شكر الأستاذ شادي أبو عزيز –رئيس قسم التقنيات التربوية عمادة شئون الطلبة بالجامعة الإسلامية لإتاحتها الفرصة للمشاركة في المعرض، وعرض المنتجات، وتعريف أكبر عدد ممكن من الطلبة بإنتاجات القسم، وعرض جهود المدارس والمراكز التعليمية، فضلاً عن بيان ما تشكله تلك الوسائل من معاني قادرة على إيصال رسائل تعزز عمل الوسائل التعليمية.
وحول ما يعرض في ركن قسم التقنيات التربوية، ذكر الأستاذ أبو عزيز أن المعروضات تضم: منتجات مدرسية، وتجارب منهجية، ومشاريع طلابية، ووسائل مساندة.
وأوضح الأستاذ محمد عبد الهادي –ممثل وكالة الغوث- أن المعرض يقدم معروضات تخدم مناهج متعددة لمختلف المراحل التعليمية ، وأشار إلى الأهمية التي تمثلها تلك الوسائل للطلبة، ودعا الأستاذ عبد الهادي إلى الاهتمام ببرامج المحاكاة وبرامج الوسائط المتعددة والتركيز على استخدام برامج الكمبيوتر، وشجع تواصل الجامعة مع المؤسسات التعليمية لإبراز ما لديها من مشاريع إبداعية وتطويرية تخدم قطاع التعليم.
وذكر الأستاذ فتحي الحاج يوسف –نائب مدير التقنيات التربوية في وزارة التربية والتعليم- أن ما يتم عرضه من مشاريع في المعرض يرسل إلى المدارس الحكومية ومدارس وكالة الغوث والجامعات والمجتمع المحلي بهدف تبادل الخبرات وتنمية القدرات، ولفت إلى أن مشاركة التقنيات التربوية في المعرض ضمت وسائل تعليمية تخدم المناهج الفلسطينية الجديدة.
وأثنى الأستاذ زياد بركات -من مركز مصادر التعلم والإنتاج- على إقامة معرض الإبداعات الطلابية والوسائل التعليمية للعام الثاني على التوالي، وبين أن المعرض يتيح فرصة لتبادل الأفكار بين المؤسسات، وأكد على الحاجة إلى الاستفادة من الوسائل التي توفرها التكنولوجيا الحديثة في تصميم الوسائل التعليمية.

x