رئيس لجنة الإفتاء بالجامعة الإسلامية يؤكد على الرسالة العظيمة التي بعث بها النبي محمد صلى الله عليه وسلم

شدد د. ماهر الحولي – رئيس لجنة الإفتاء بالجامعة الإسلامية ونقيب العاملين في الجامعة- على أن النبي محمد -صلى الله عليه وسلم- وجميع الأنبياء والمرسلين يجب أن يكونوا بعيدين عن أي شكل من أشكال الإساءة المباشرة أو غير المباشرة, موضحاً أن هذا الأمر يأتي تأكيداً للإيمان بالله سبحانه وتعالى, وأكد د. الحولي على الرسالة العظيمة التي بعث بها الله سبحانه وتعالى نبيه محمد -صلى الله عليه وسلم- للعالمين, والحكمة التي تحملها بعثته من كونه خاتماُ للأنبياء والمرسلين.
وكان د. الحولي قد ندد خلال حديثه أمام الوقفة الطلابية التي نظمها مجلس طالبات الجامعة الإسلامية بالإساءة التي ارتكبتها صحيفة بلاندز بوسطن الدنماركية، وأعادت نشرها مجلة ماغازينت النرويجية, وذلك على خلفية نشر الصحفيتين رسوم وكلمات تسئ إساءة مباشرة للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم.
واستعرض د. الحولي التعاليم السمحة والعالية والحضارية –أيضاً- التي حملتها رسالته, واستدرك في حديثه لافتاً إلى الأذى الذي ألحقته هذه الإساءة بالمسلمين في جميع بقاع الأرض ودعا د. الحولي حكومتي البلدين إلى التصدي لتلك الإساءة, ومحاسبة مرتكبيها, إضافة إلى أخذ الاحتياطات اللازمة لتلافي تكرارها, وناشد المؤسسات الدينية والعلماء والمفكرين وخطباء المساجد بضرورة استنكار هذه الأشكال من الإساءات, والتوعية بسماحة ورفعة الدين الإسلامي والنبي محمد -صلى الله عليه وسلم؛ وذلك تجنباً لحدوث مثل هذه الأحداث مستقبلاً, وتفادياً لبث مشاعر الكراهية بين الحضارات والأديان والشعوب من ناحية, وبما يفيد الحفاظ على عالمية الرسالة السمحة التي بعث بها الله نبيه محمد -صلى الله عليه وسلم- من ناحية أخرى.

x