كلية التمريض بالجامعة تنظم ورشة عمل حول تقويم وتحديث الخطة الأكاديمية للكلية

عقدت كلية التمريض بالجامعة الإسلامية ورشة عمل حول المناهج والبرامج الأكاديمية لكلية التمريض لوضع تصور جديد للخطة الدراسية التي يتم تحديثها بصفة دورية كل أربع سنوات، وتحدث خلال اللقاء كل من الدكتور أشرف الجدي –عميد كلية التمريض، والأستاذ عاطف إسماعيل –عضو هيئة التدريس في الكلية، وشارك في لجنة مناقشة تحديث الخطة كل من: كلية فلسطين، وكلية مجتمع العلوم المهنية والتطبيقية، ودائرة التمريض في وزارة الصحة، ونقابة التمريض في قطاع غزة، ووكالة الغوث، ومدراء التمريض في مستشفيات وزارة الصحة، وعدد من أعضاء هيئة التدريس في الكلية، ولفيف من خريجي وخريجات الكلية.

تاريخ نشأة الخطة
بدوره، استعرض الدكتور الجدي المراحل التي مرت بها خطة التمريض من أجل تحديثها وإدخال التطورات عليها، والنشأة الأساسية للخطة ذات النظام العالمي، وبرامج البكالوريوس وطرق التدريس، والدرجة المهنية التي تمنحها لطالب البكالوريوس، وبينَ الدكتور الجدي الأفكار التي تم طرحها من جهات عالمية صاحبة خبرة لوضع خطة كلية التمريض، منوهاً إلى اهتمام الدول الأوروبية خاصة ألمانيا بافتتاح برامج البكالوريوس في التمريض، وإعطاء الخريجين لقب مهني مستقل، وذكر الدكتور الجدي النظريات التي تبني عليها المواد الدراسية من معرفة وبحث وتطبيق، والإطار المنهجي للخطة بكافة محتوياتها، وبين النقاط التي تشملها الخطة، وما يتم التركيز عليه من قبل الدول الغربية في برامج التمريض.
الخطة الحالية
من جانبه، بين الأستاذ إسماعيل المقياس الوطني لخطة دراسة التمريض، وما تبنى عليه من معطيات تعكس الفلسفة التي تنص على أساسيات هذا العلم، وتطرق لنظرية Roy التي تتبناها الجامعة الإسلامية في تدريسها لمساقات الكلية، وما يحتويه البرنامج من متطلبات للكلية و التخصص، وقدم شرحاً مفصلاً للخطة الدراسية المتبعة في الكلية لتدريس الطلبة، موضحاً عدد الساعات العملية والنظرية للخطة.
تحديث الخطة
وفي إطار وضع تصور لخطة جديدة تتناسب مع متطلبات وتطورات المجتمع شكلت كلية التمريض عدة مجموعات من أساتذة ومتخصصين ومهنيين في مجال التمريض للخروج بتوصيات تترجم إلى خطة معتمدة للتدريس في كلية التمريض بناء على المناقشة، واتخاذ القرارات التي تصب في تطوير الخطة.

x