شئون العلاقات الخارجية تنظم لقاءً تعريفياً ببرنامج ENI

 

نظمت شئون العلاقات الخارجية بالجامعة الإسلامية لقاءً تعريفيًا ببرنامج ENI والذي تنظمه المفوضية الأوروبية لدعم التعاون الثنائي والإقليمي والدولي لدول الجوار الأوروبية الشمالية و الجنوبية ومن بينها فلسطين، وأقيم اللقاء في إحدى قاعات كلية الآداب في مبنى الإدارة، بحضور كل من: المهندس أحمد الكريري –العلاقات الخارجية، وعدد من الأكاديميين في الجامعة.

بدوره، لفت الكريري إلى أن برنامج (ENI) أحد أدوات تعزيز سياسة الجوار الأوروبية من أجل التعاون, بالشراكة مع دول الجنوب لتحقيق الشراكة من أجل الديمقراطية والازدهار المشترك والاتحاد من أجل المتوسط.


وأكّد المهندس الكريري على أن البرنامج يهدف إلى تحقيق عدة أهداف، أبرزها: تطوير الأعمال والمشاريع الصغيرة والمتوسطة، ودعم وتعزيز برامج التعليم، والأبحاث، والتطور والابتكار التقني والتكنولوجي، وتعزيز ممارسات الدمج الاجتماعي ومكافحة الفقر، وحماية البيئة والتكيف مع تغير المناخ والتخفيف من آثاره السلبية.

وذكر الكريري بعض المجالات ذات الأولوية للبرنامج، منها: تطوير ودعم الشركات الناشئة القائمة على الابتكار ويقودها الرياديون الشباب والنساء، وتشجيع مبادرات السياحة المستدامة والإجراءات الهادفة إلى فتح قطاعات ومنافذ سياحية جديدة، وتزويد الشباب والنساء بالمهارات اللازمة في سوق العمل، ودعم الحلول المبتكرة والتكنولوجية لزيادة كفاءة المياه، ودعم التكافل الاقتصادي والاجتماعي، من حيث تحسين القدرات والتعاون مع الإدارات العامة لتوفير الخدمات.

 

 

x