اللجنة الاجتماعية بقسم الهندسة المعمارية بالجامعة تعقد محاضرة علمية حول الصحة والسلامة

عقدت اللجنة الاجتماعية بقسم الهندسة المعمارية بكلية الهندسة في الجامعة الإسلامية محاضرة علمية بعنوان: “الصحة والسلامة لطلبة قسم العمارة”، واستضافت المحاضرة التي عقدت في قاعة المؤتمرات العامة مبنى اللحيدان للقاعات الدراسية الدكتورة منار أبو سمرة -المحاضر بقسم الصحة والسلامة بكلية تدريب غزة- وذلك بحضور جمع من طالبات القسم والكلية.
وقد استهلت الدكتورة أبو سمرة حديثها ببيان مفهوم الصحة والسلامة وارتباطه بالعامل بغض النظر عن مهنته، ونوهت إلى أن كل بيئة عمل يوجد فيها مخاطر متعددة منها: الميكانيكية، والفيزيائية، والنفسية.
وتطرقت الدكتورة أبو سمرة إلى مفهوم التلاؤم وعلاقته بالصحة والسلامة للعامل، مسترشدة ببعض الأمور التي تلائم طبيعة الجسم؛ لمنع الإصابة بالأمراض الناتجة عن الجلوس الخاطئ للعامل، وبينت بشيء من التفصيل التعريف العلمي للتلاؤم، ومدى تأثير الإصابة على إنتاجية العامل داخل عمله، وأشارت إلى أهداف التلاؤم، والمتمثلة بجعل العمل أكثر سهولةً ومتعة وإنتاجاً، وتابعت الدكتورة أبو سمرة أن المستهدفين من التلاؤم هم: العاملون في المصانع، و المكاتب، والعاملون في المهن والحرف، والعاملون في الأنشطة المختلفة.
وعرضت الدكتورة أبو سمرة مقاسات الجسم البشري كأساس للتلاؤم عبر صور توضيحية، وبينت وضعية الجلوس والوقوف، والمتمثلة في ارتفاع اليد، وارتفاع نهاية أصبع اليد، وارتفاع الكتف فضلاً عن بيان الوضعية السليمة في الجلوس من الأمام ومن الجانب، ومدى ملائمتها إنتاجية العامل أثناء عمله.
أما عن الاضطرابات التلاؤمية، فقد أوضحت الدكتورة أبو سمرة الأعراض الناجمة عن الجلوس غير الملائم للعامل، والتي تتضمن: ظهور أعراض التعب والألم، ومشاكل دوران الدم، والمشاكل الإبصارية، وأضافت أن أهم هذه المشاكل آلالام العضلات العلوية، وأسفل وأعلى الظهر،
ولفتت إلى أن الإصابة بتلك الأمراض لا تأتي جملة واحدة بل على فترات متتابعة؛ نتيجة لتكرار الأعمال الخاطئة دون معرفة مسبقة بمدى خطورتها ومضاعفاتها على المدى البعيد، وقدمت حلولاً واستراتيجيات عبر الصور التوضيحية للوضعية الملائمة للجلوس للعاملين في المهن المختلفة.

x